فضاء للترفية وتعلم السباحة

فتح المسبح نصف الأولمبي بعزابة في سكيكدة

وليد بوعديلة

أعيد فتح المسبح نصف الأولبي الشهيد غربي موسى بمدينة عزابة في سكيكدة، ليتجدّد النشاط الرياضي في منطقة تحتاج لمساحات كثيرة للترفيه الصيفيّ.
بادرت إدارة المسبح بتنظيم نشاط الجمعيات وضبط توقيت استغلال المسبح، في ظل كثرة الطلب في التسجيل بهذا المرفق الحيوي من قبل أطفال وجمعيات نشطة بعزابة في مقدمتها  جمعية الجيل الصاعد، وداد عين شرشار، جمعية بوعويش موسى ودار الشباب، حيث يتكفّل إطارات من قطاع الشباب والرياضة بالاشراف على المنخرطين وتعليمهم قوانين السباحة.
لاحظنا عند زيارتنا للمسبح  حرص الشباب العاملين على متابعة ومراقبة الداخلين والخارجين، وذلك امر هام لأن تكوين الموارد البشرية والسهر على النظافة والتسيير الجيد يمنح الثقة للأولياء، ويسهم في الحفاظ على ممتلكات الدولة وهياكلها.
وقد أرسلت مصالح ديوان المركب المتعدّد الرياضات لسكيكدة تعليمات لكل العمال المكلفين بالحراسة بالوحدات الشبانية الرياضية، للالتزام باللباس الرسمي واحترام قواعد العمل، في انتظار قيام المصالح المكلفة من الوزارة الوصية  بالمتابعة والمراقبة بواجباتها لضمان السير الحسن للمركبات.
نذكر بالمناسبة، أن إدارة المسبح وضعت قانونا داخليا جيدا، لو يتمّ العمل به ستكون النتائج إيجابية، ومن مضامينه عدم السباحة دون حضور مدرب، ومنع الغرباء من دخول حوض السباحة، ومنع الاقتراب من غرف تغيير الملابس، إجبارية الاستحمام قبل الدخول للحوض، تخصيص أيام للتنظيف والصيانة.. نذكر أيضا، أن نشاط الفرق الرياضية يكون يومي الجمعة والسبت تحديدا، بمعدل ساعتين في اليوم لكل جمعية راضية.أملنا الحفاظ على  هذا المرفق الراضي الهام والسعي لتنظيم مسابقات في السباحة وفي كرة المسبح بين أطفال الجمعيات، مع الحرص على نظافة المياه ومراقبتها جيدا من طرف مختصين، لتجنب الأمراض الجلدية وغيرها من الأخطار.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 18029

العدد 18029

الأربعاء 21 أوث 2019
العدد 18028

العدد 18028

الثلاثاء 20 أوث 2019
العدد 18027

العدد 18027

الإثنين 19 أوث 2019
العدد 18026

العدد 18026

الأحد 18 أوث 2019