كمال قاسي السعيد (المدير الرّياضي لمولودية الجزائر) لـ «الشعب»:

سننطلق قريبا في إنجاز مركز تكوين «العميد»

حاوره: محمد فوزي بقاص

بعد نهاية الجمعية العامة للاتحادية الجزائرية لكرة القدم التي تم فيها المصادقة على مشروع الفاف بإنجاز مراكز تكوين التابعة للإتحادية، اقتربنا من المدير الرياضي لفريق مولودية الجزائر «كمال قاسي السعيد»، الذي أكّد بأنّ الجمعية العامة صوّتت بكل شفافية حول مشروع الفاف، الذي سيؤسّس لمستقبل زاهر لكرة القدم الجزائرية، موضحا بأن الانطلاق في مشروع إنجاز مركز تكوين خاص بالعميد سيتم قريبا، كما تحدّث في هذا الحوار عن تأجيل الجولة الـ 12 من المحترف الأول وعن عقوبة «شعال» وعن أمور أخرى.

-  الشعب: صوّتم بالإجماع على مشروع إنجاز مراكز تكوين التابعة لـ «الفاف»؟
 كمال قاسي السعيد: الحمد لله الجميع اقتنع بمشروع الاتحادية الجزائرية لكرة القدم المتعلق بإنجاز مراكز تكوين في القطر الوطني، خصوصا بعدما قام الرئيس «خير الدين زطشي» ومكتبه الفدرالي بثلاث اجتماعات مع كل أعضاء الجمعية العامة من رؤساء فرق ورابطات الوسط، شرق وغرب البلاد، أين وضح بالتفصيل مشروع «الفاف» وأقنع الجميع بدليل أن أعضاء الجمعية العامة صوّتوا بالإجماع على مشروع إنجاز 4 مراكز تكوين بكل من (تلمسان، سعيدة، الطارف وكذا باتنة). نبارك هذه الخطوة التي ستؤسّس لمستقبل زاهر لكرة القدم الجزائرية، يوم تاريخي بامتياز كون الشباب الذين سيتخرجون من أكاديميات الفاف ويلتحقون بالفرق، سيرفعون مستوى الفئات الشبانية ومستوى المنتخبات الوطنية، وسيستفيد منهم المنتخب الأول في المستقبل، كما سيتلقون تكوينا جيدا سيسمح لهم من ولوج عالم الاحتراف مبكرا، وهي الأمور التي تنقصنا حتى نعيد مجد كرتنا الضائع.
- بالحديث عن مراكز التّكوين، متى سيعلن فريق مولودية الجزائر عن بداية أشغال مركزه؟
 قريبا جدا، سنعقد ندوة صحفية وسنعلن عن مشروع إنجاز مركز تكوين وتدريب خاص بفريق مولودية الجزائر، كما أنّنا سنقوم بعرض ثلاثي الأبعاد خلال التقديم، والمركز سيكون بالعاصمة.
-   طالبتم في الأسبوع الماضي بتأجيل لقاء شبيبة الساورة، قوبل قراركم بالرفض وبعدها تمّ تأجيل الجولة الـ 12 كاملة، ما تعليقكم؟
 من المفروض بعد الأحداث التي وقعت لنا في البرج والحالة النفسية للاعبين، كانت الرابطة ودون أن نقدّم طلبا للتأجيل تقوم بذلك تلقائيا لأنها تعرف حالة اللاعبين، لكنها رفضت تأجيل لقائنا حتى بعدما طالبنا نحن بذلك بحجة أنه ليس هناك تاريخ آخر يمكنها أن تبرمج لنا فيه اللقاء متأخرا..أصلا نحن كنا بحاجة للتأجيل واللاعبون لم يكونوا مركزين على اللقاء لأن أكثر من نصف عدد الفريق كان متواجدا في البرج من أجل الوقوف أمام القاضي بمحكمة البرج وعادوا في منتصف الليل، بالإضافة إلى ذلك جلبنا أخصائي نفساني لأن بعض اللاعبين عانوا من الناحية النفسية وأصيبوا بصدمة بعد كل الذي حدث لهم فوق أرضية ميدان ملعب 20 أوت بالبرج، المهم أن الرابطة أجّلت الجولة كاملة وهذا الأمر نعتبره في صالحنا في الظرف الحالي لكي نكون جاهزين لمواجهة شبيبة الساورة، لكن لا أدري لماذا بعد هذا القرار تمّ تقديم مواجهتنا ضد مولودية بجاية عن الجولة الـ 14 ضد إتحاد بلعباس إلى تاريخ الـ 11 نوفمبر؟ علما بأننا سنمثل الجزائر في كأس الأندية العربية يوم 7 نوفمبر، وفي اليوم الموالي نعود لأرض الوطن بعد سفرية شاقة إلى العربية السعودية، أين سنصل إلى العاصمة عند منتصف الليل يوم 9 نوفمبر ثم سنخلد يوما للراحة وبعدها نتدرب حصة واحدة قبل أن نواجه إتحاد بلعباس. لاعبو مولودية الجزائر قبل كل شيء هم بشر وليسوا روبوهات، وعلى الرابطة أن تعيد برمجة اللقاء لأنه من غير الممكن أن نلعب بذلك التاريخ.
- وماذا عن عقوبة «شعّال»؟
 عقوبة شعّال قاسية للغاية، القاضي في البرج أنصفنا واستمع لأقوالنا ولم يتهم أي لاعب من المولودية، الملف كان مفتوحا على طاولة، لو الصّور أثبتت تورّط «شعّال» لاتّهمه القضاء وحاسبه، وهذا دليل قاطع بأن حارسنا لم يقم بأي شيء، ولذلك نطلب من الفاف أن تعيد النظر في العقوبة التي تلقّاها «شعّال» لأنه لا يعقل أن يعاقب الحارسان بنفس العقوبة.
- رأيناك خلال أشغال الجمعية العامة تجلس بجانب رئيس أهلي البرج «بن حمادي»؟
 ليس لدي أيّ مشكل مع إدارة فريق أهلي البرج، وصرحت بذلك سابقا أن إدارة أهلي البرج لا علاقة لها بالذي حدث فوق أرضية ميدان 20 أوت.
- هل هذا يؤكّد بأنّكما ستعملان على برمجة لقاء ودي بين الفريقين ؟
  لا أعارض الفكرة.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18188

العدد18188

الجمعة 28 فيفري 2020
العدد18187

العدد18187

الأربعاء 26 فيفري 2020
العدد18186

العدد18186

الثلاثاء 25 فيفري 2020
العدد18185

العدد18185

الإثنين 24 فيفري 2020