صادر عن نادي الأسير الفلسطيني في محافظة الخليل

حصيلة مواجهات الغضب على نقل السفارة في محافظة الخليل حتى الآن اعتقال 21 مواطنا واعتقال فتاه وعودة سياسة تكسير العظام لإخماد انتفاضة الغضبالخليل / أفاد امجد النجار مدير نادي الأسير الفلسطيني في محافظة الخليل أن عمليات رصد وتوثيق حالات الاعتقال التي نفذها جيش الاحتلال بحق ابناء محافظة الخليل طالت واحد وعشرون مواطنا معظمهم من الاطفال والذين لم تتجاوز اعمارهم الـ18 عام وذلك عقب مسيرات الغضب التي عمّت أرجاء وأنحاء محافظة الخليل.
واوضح النجار ان عمليات الاعتقال تخللها الاعتداء بالضرب المبرح على جميع من تمّ اعتقالهم وعودة سياسة تكسير العظام، حيث مارس جنود الاحتلال اجرامهم بحق الاطفال  وقد أدلى عدد من هؤلاء الاطفال بشهادات لمحامي نادي الأسير بتعرضهم للضرب الشديد وإبقاءهم لساعات طويله في البرد دون طعام ودون السماح لهم باالذهاب للحمام.
وفي شهادة للطفل سامر عبد الرحمن عمرو والبالغ من العمر 14 عام ان جنود الاحتلال اعتدوا عليه بالضرب المبرح وقام احد الجنود بضربه باعقاب البندقيه في رأسه، مما ادى الى فتح رأسه بسبع غرز وتركوه ينزف لساعات قبل ان يقدم له العلاج وابقوه مكبلا لساعات طويله بدون طعام و ماء ...ومتابعة ميدانية قام بها طاقم محامي نادي الاسر حيث سيتم عرض جميع المعتقلين صباح الاحد على محمكة عوفر الاحتلالية وسيتواجد طاقم كامل من المحامين للمرافعة عنهم ومتابعتهم قانونيا... وقال النجار ان جيش الاحتلال اعاد  سياسة تكسير العظام التي كرسها وزير الدفاع الإسرائيلي الراحل إسحاق رابين في محاولة منه لإخماد انتفاضة الحجارة التي انطلقت نهاية عام 1978م .. وفيما يلي كشف باسماء من تمّ اعتقالهم خلال الثلاث ايام الماضية منذ اعلان الرئيس الامريكي نقل السفارة الامريكية للقدس والاعتراف بها كعاصمة ابدية لدوله الاحتلال .

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17797

العدد 17797

الجمعة 16 نوفمبر 2018
العدد 17796

العدد 17796

الأربعاء 14 نوفمبر 2018
العدد 17795

العدد 17795

الثلاثاء 13 نوفمبر 2018
العدد 17794

العدد 17794

الإثنين 12 نوفمبر 2018