الحلقة القوية

سعيد بن عياد
15 مارس 2013

يرتكز الاقتصاد على التخطيط لكنه حتى يتمكن من مواجهة التحديات ويعالج الانشغالات يرتكز اليوم بالأخص على مدى القدرة في الاستشراف والتوظيف العقلاني للمؤشرات التنموية من خلال التحكم في المعطيات بكافة أنواعها وحسن إدراجها في مسارات البرامج والمخططات الذكية على المديين المتوسط والطويل بما يضمن السيطرة على الأداء وتوقع النتائج.
وينتظر أن تثمر سياسة الاستشراف صياغة لوحة قيادة وطنية للبرامج الاستثمارية بالموازاة مع تمكين مختلف دواليب الدولة المشرفة على التنمية الشاملة من امتلاك معطيات مواكبة للظرف الاقتصادي والاجتماعي بدرجة قريبة من الدقة بالنسبة للإحصائيات التي لطالما عانت في السابق من تعدد المصادر واختلاف التقديرات بشان أكثر من مسالة حساسة بالنسبة لصاحب القرار الاقتصادي والاجتماعي.
 هذا الأخير وعلى مختلف المستويات المركزية والمحلية ولكافة القطاعات يحتاج أكثر من أي وقت مضى لركائز من المعطيات والتوقعات التي تستند لمؤشرات آنية وملموسة من خلال أرقام مضبوطة أو قريبة من الواقع يعالجها مختصون احترافيون بعيدا عن أي ارتجال أو سوء تقدير يخلط الحسابات ويعرقل المسار الطبيعي لاتخاذ القرار في الوقت المناسب بما يقلل من الأعباء ويعزز الفرص.
ولا يمكن إرساء إدارة رشيدة  تراعي المصالح العمومية وتدرك إلى أين تسير دون بناء منظومة استشراف اقتصادية واجتماعية شاملة يرد فيها الاعتبار للوظيفة الإحصائية بإدماجها حقيقة في صياغة القرار وذلك بإنهاء تعدد المصادر أو إخضاعها لواجب الانسجام حتى يتقلص هامش الخطأ في التقدير وتدعم قدرة التوقع في مواجهة المتطلبات المحلية وكذا التقلبات الخارجية للأسواق سواء بالنسبة للتصدير أو الاستيراد والاهم التحكم في عناصر الأمن الغذائي.
وضمن هذا التوجه فان ملفات ساخنة مثل سوق العمل التي تثير الانشغال في هذه المرحلة خاصة في عدد من مناطق الجنوب يمكن التعاطي معها في الوقت الحقيقي وبطريقة مسبقة تسمح بقطع الطريق أمام أكثر من جهة تستثمر في اختلاط المفاهيم وضبابية المعطيات لو أن الوظيفة الاستشرافية نالت حقها من الاهتمام في الماضي بحيث يمكن لأداوت التنمية في الاتجاهين العمودي والأفقي من التوفر على درجة عالية من التوقع واتخاذ ما يلزم بطريقة مسبقة وفقا للتخطيط الإقليمي الأمر الذي  يجنب تضييع مزيد من الوقت واستنزاف الجهد.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18303

العدد18303

الإثنين 13 جويلية 2020
العدد18302

العدد18302

الإثنين 13 جويلية 2020
العدد18301

العدد18301

السبت 11 جويلية 2020
العدد18300

العدد18300

الجمعة 10 جويلية 2020