توصيات "الأفافاس" في ختام جامعته الصيفية:

تعزيز الدور الاجتماعي والسياسي للحزب

اختتمت أمس بسوق الاثنين (على بعد 30 كلم شرق بجاية) فعاليات الجامعة الصيفية لحزب جبهة القوى الاشتراكية اثر 3 أيام كاملة من النقاشات التي دارت حول الشأن العام للبلاد والمشاكل المتعلقة بالشباب وترقية المرأة والحركة الجمعوية على وجه الخصوص.
وأجمع المشاركون خلال طرحهم لهذه المشاكل في ورشات عمل منفصلة على مجموعة من التوصيات دار مضمونها على ضرورة مواصلة تجنيد كل هذه الشرائح الاجتماعية بغرض تعزيز الدور الاجتماعي والسياسي للحزب ومجابهة المشاكل التي قد تواجهها البلاد جراء المخاطر التي تتهددها.
كما اعتبر آخرون أن السياق المميز للساحة السياسية العالمية »حامل لخطورة ويتوجب علينا على إثره التجنيد والسعي من أجل توافق وطني من شأنه التقليل من تداعياته« مثلما أكده الأمين الأول للأفافاس السيد أحمد بطاطش ملحا على قناعته بـ »سداد الرؤية السياسة لحزبه«.
كما تطرق الأمين الأول لجبهة القوى الاشتراكية لإشكالية التكوين السياسي في صفوف الحزب مجددا رغبته في إطلاق مشروع مدرسة قريبا وذلك تزامنا مع الاحتفالية بخمسينية إنشاء حزب جبهة القوى الاشتراكية وتنظيم الملتقى الاجتماعي والاقتصادي للحزب وهو المشروع الذي يراه »كأحسن موقع للجمع ما بين القوى الشبانية«.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18300

العدد18300

الجمعة 10 جويلية 2020
العدد18299

العدد18299

الأربعاء 08 جويلية 2020
العدد18298

العدد18298

الثلاثاء 07 جويلية 2020
العدد18297

العدد18297

الإثنين 06 جويلية 2020