أحيته مجموعة من الفنانين بديوان رياض في العاصمة

القافلة «لنحتفل جزائريا» تختتم بحفل فني بهيج

أحيت مجموعة من الفنانين الجزائريين مساء  الأربعاء ب ديوان رياض الفتح بالجزائر العاصمة حفلا موسيقيا كبيرا في إطار برنامج «جزايراما»   اختتاما للقافلة الفنية «لنحتفل جزائريا».
و قد أمتع كل من أمين شيبان و علي عمران و فرقتي الداي و قعدة ديوان بشارالجمهور بأنغامهم الشجية بحضور الفنان إيدير كضيف شرف و المدير العام للديوان  الوطني لحقوق المؤلف سامي بن شيخ الحسين.
وافتتح الفنان أمين شيبان الحفل بأغاني متنوعة منها «مدموازيل ألجيري» وإعادة لأغنية زفزافي لمحمد الكامل و «الاموريسكا» و «بيلا شاو».
أما فرقة الداي فأطربت الحضور بأغاني مشهورة على غرار «ماريا» و «بنات  البهجة» و «كحلة العين» و أنا جزايري» و «البهجة».  و من جهتها أمتعت فرقة قعدة ديوان بشار الجمهور العاصمي بأغاني مأخوذة من ألبوماتها الثلاثة «قعدة ديوان بشار» (1999 على غرار «قورارة» و «ربي حسيبك» و «سبحان الله» و «باباحمودة» و «أمين أمين» و «بن بوزيان».
أما الفنان علي عمران فقد قدم عرضا مزج بين الإيقاعات الموسيقية القبائلية و الروك تجلت في أغاني مأخوذة من ألبوماته الأربعة على غرار «اكي اد امور» و»تباليزت» و «امسبريد».
وللتذكير فقد شارك في هذه القافلة الفنية «جزايراما» حوالي «3100 فنان على  المستوى الوطني».

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17796

العدد 17796

الأربعاء 14 نوفمبر 2018
العدد 17795

العدد 17795

الثلاثاء 13 نوفمبر 2018
العدد 17794

العدد 17794

الإثنين 12 نوفمبر 2018
العدد 17793

العدد 17793

الأحد 11 نوفمبر 2018