وهران توّدع أحد أشهر المدافعين عن الثقافة الأمازيغية

المجاهد والمثقف عبد الله حمان في ذمة الله

القسم الثقافي /واج

  انتقل إلى رحمة الله المجاهد والمثقف عبد الله حمان، يوم الأحد، عن عمر يناهز 82 سنة، إثر مرض عضال. وقد عرف الفقيد بكونه من المدافعين وأحد أشهر المناضلين من أجل الثقافة الأمازيغية بولاية وهران، منذ عدة سنوات.
ولد الفقيد سنة 1936 بأيت داود (عين الحمام) بولاية تيزي وزووقد  التحق بجيش التحرير الوطني في 1956 بسيدي بلعباس، بحسب أقاربه.  بعد توقيفه سنة 1956 لمشاركته في عمل فدائي بسيدي بلعباس، تمت إدانة الراحل بـ 10 سنوات سجن حيث شهد التعذيب والويلات والظروف اللاإنسانية الممارسة في  السجون في عدد من مراكز الاعتقال غرب البلاد.  وبعد الاستقلال، اشتغل الفقيد كخياط مع التفرغ للإبداع الثقافي، منتجا مسرحيات، وأشعار، وترجمة أعمال عالمية إلى اللغة الأمازيغية. كما ساهم الراحل الذي كان يتقن ثلاث لغات في إنشاء الجمعية الثقافية «نوميديا» التي اشتغلت منذ سنوات بترقية الأمازيغية وتطويرها في ولاية وهران. وقد ووري جثمان الفقيد الثرى، ظهر أول أمس، بمقبرة عين البيضاء.



رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17752

العدد 17752

الأحد 23 سبتمبر 2018
العدد 17751

العدد 17751

السبت 22 سبتمبر 2018
العدد 17750

العدد 17750

الجمعة 21 سبتمبر 2018
العدد 17749

العدد 17749

الثلاثاء 18 سبتمبر 2018