خنشلة تحمل اسم الراحلة سعودي وتهدف إلى دعم المواهب المحلية

إطلاق الطبعة الثانية لمسابقة القصة القصيرة الشعر و الخاطرة

خنشلة: اسكندر لحجازي

 

 أطلقت المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لخنشلة الطبعة الثانية للمسابقة الأدبية الولائية الأديبة الراحلة «زوليخة السعودي» ، الرامية إلى فتح المجال لكل المبدعين المحليين والشباب خاصة في هذا لمجال من اجل التعريف بهم وتسليط الضوء على أعمالهم في محاولة جادة لاكتشاف المواهب الشابة ودعمها على الساحة الأدبية محليا ووطنيا.

أوضح في هذا الإطار مدير المكتبة نذير بوثريد لـ «الشعب»: قائلا،  إن هذه المسابقة في طبعتها الثانية كنشاط هادف يندرج ضمن إطار برنامج المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية، وتشمل أجناس القصة القصيرة، الخاطرة والشعر لكل المحترفين والهواة المحليين بولاية خنشلة.
دعا ذات المسؤول في هذا الصدد الراغبين في المشاركة، إلى إرسال أعمالهم وإبداعاتهم على البريد الالكتروني للمكتبة  عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.  بشرط أن يكون العمل المشارك به جديد وغير منشور، ويكون بإحدى اللغات الأربعة العربية، الامازيغية، الفرنسية والانجليزية بحيث تم تحديد تاريخ 15 أكتوبر كأخر اجل لاستلام الأعمال.
أضاف ذات المصدر في هذا السياق أن الأعمال ستدرس من طرف لجنة مخصصة لهذه المسابقة مكونة من وجوه أدبية معروفة على المستوى الوطني والعربي ستعكف على تصفية الأعمال ودراستها لتحديد الفائزين الثلاثة الأوائل الذين سيكرمون بدرع الراحلة زوليخة سعودي، هذا إلى جانب برمجة تظاهرات ثقافية مستقبلا في إطار نشاطات المكتبة للتعريف بأحسن الأعمال  15 الأولى من الأعمال المشارك بها في هذه المسابقة.


 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18119

العدد18119

الأحد 08 ديسمبر 2019
العدد18118

العدد18118

السبت 07 ديسمبر 2019
العدد18117

العدد18117

الجمعة 06 ديسمبر 2019
العدد 18116

العدد 18116

الأربعاء 04 ديسمبر 2019