قاموس الكلمات ذات الأصل الفرنسي في الدارجة الجزائرية

أداة بيداغوجية للمساعدة في تخطي مشكل اللغة بالجامعة

حبيبة غريب

قاموس الكلمات ذات الأصل الفرنسي في «الدارجة» الجزائرية، هو كتاب صادر عن» دار الخطاب « للنشر، لمؤلفه الأستاذ أعمر ايت عمران، الذي أراد من خلال هذا القاموس وضع وسيلة اتصال  تسهل العمل البيداغوجي  في وسط التربية الوطنية و خصيصا في  مرحلة التعليم العالي.

 وكشف أعمر ايت عمران في تصريح للشعب، ان  فكرة جمع هذه المفردات و شرحها و تقديمها مع المعنى بالفرنسية جاءت بحكم احتكاكه بالطلبة بعد خبرة كأستاذ  في التعليم بجميع أطواره  لمدة 30 سنة، لاحظ من خلالها ، أن الأطفال يتعلمون لغة الأم في البيت في السنوات الأولى  و غاليا ما تحمل هذه اللغة  مصطلحات أجنبية  تنطق بصورة خاطئة، و قد تشكل مخزونا لغويا هاما لكنه يتلف و يضيع في اغلب الأحيان، حين دخولهم الى المدرسة  «.
 حين قرر، يقول المؤلف ،  «جمع  هذه المصطلحات وإصدارها في قاموس يظم قرابة 2000 كلمة حدد من خلالها المرادفة والمعنى  و كذا النطق الصحيح ، و هو الإصدار الذي يوجهه  للطلبة الجامعيين بالدرجة الأولى قصد مساعدتهم في استعمال مخزونهم من الكلمات الشعبية ذات الأصل الفرنسي  بالطريقة الصحيحة ، خلال مزاولتهم الطور الجامعي، خاصة منهم من يأتي من المناطق الداخلية ن و يجد صعوبة في التعامل مع المواد التي تدرس بالغة الفرنسية.
 كما كشف المؤلف عن شروعه في إعداد قواميس  أخرى ت خاصة بجمع  الكلمات  من الأصل التركي و الاسباني المتواجدة في الدارجة الجزائرية و إصدارها مستقبلا بنفس الشكل و المضمون.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17753

العدد 17753

الإثنين 24 سبتمبر 2018
العدد 17752

العدد 17752

الأحد 23 سبتمبر 2018
العدد 17751

العدد 17751

السبت 22 سبتمبر 2018
العدد 17750

العدد 17750

الجمعة 21 سبتمبر 2018