قرار بترقيته إلى مسابقة جهوية في الطّبعة القادمة

القارئ هيثم بلمهدي يتوّج ماهرا للقرآن وتكريم الفائزين الثلاثة الأوائل بعمرات

بلعباس: غ ــ شعدو

توّج ليلة أول أمس القارئ هيثم بلمهدي ماهرا للقرآن بعد أن نال المرتبة الأولى في مسابقة الماهر بالقرآن المنظّمة من قبل جمعية مولود قاسم بسيدي بلعباس، متبوعا بالقارئ وليد بير بويجرة فالقارئة الحافظة مريم بوراس، ونال الفائزون الثلاثة عمرات مهداة من قبل مديرية الثقافة.
تميّز حفل اختتام الطبعة السابعة لمسابقة الماهر بالقرآن الكريم الذي احتضنته دار الثقافة كاتب ياسين بالتنظيم المحكم والأداء المتميز، وكذا الحضور المكثّف لمتابعي المسابقة من عائلات المتنافسين، جمعيات وغيرهم، فضلا عن حضور ممثلي السلطات المحلية وفي مقدمتهم والي الولاية، وهو ما يعكس الأهمية التي تحضى بها المسابقة محليا، الأمر الذي دفع بالمدير الولائي للشؤون الدينية إلى ترقيتها إلى مسابقة جهوية خلال الطبعة القادمة. هذا وأكّد رئيس جمعية مولود قاسم الجهة المنظمة للمسابقة، أن نجاح هذه الطبعة جاء بفضل تكاثف الجهود والدعم الكبير الذي حضيت به المسابقة من قبل السلطات المحلية، بعض المساهمين.
وحسب عضو لجنة التحكيم الأستاذ محمد جباري، فإن الطبعة الحالية تميّزت بالتنافس الشديد بين المتسابقين وتقارب كبير في المستويات، وهو ما صعّب مهمة اللجنة في إختيار الفائزين، وأضاف أن الطبعة مكّنت أيضا من اكتشاف قارئين يملكون من القدرات ما يؤهّلهم لخوض مسابقات وطنية وحتى دولية، حيث مرّت المسابقة عبر التصفيات الأوية أين تمّ اختيار 10 مترشّحين تمكّنوا من اجتياز المرحلة الأولى والتي شملت مسابقات في الحفظ، مسابقات في مراعاة أحكام التجويد وأخرى حول الترتيل، وهم المتسابقون الذين نشطوا أمسيات كل جمعة.
وبعد إعلان النتائج توّج القارئ بلمهدي هيثم فائزا بالطبعة السابعة لمسابقة الماهر بالقرآن، تلاه في المرتبة الثانية ممثل ولاية سيدي بلعباس في مسابقة الدولية للقرآن الكريم  بشير بويجرة وليد وحلت في المرتبة الثالثة الحافظة بوراس مريم، وقد تحصّل الفائزون الثلاث على مبالغ مالية وعمرات مهداة من قبل مديرية الثقافة، هذا ونال المرتبة الرابعة القارئ معمر عبد الرزاق، في حين عادت المرتبة الخامسة للحافظة زلازل إخلاص واللذان تحصلا على مبلغ مالي وجهاز تلفاز، أما المرتبة السادسة فقد تقاسمها كل من القارئ ميسوري عبد الإله وعنان عبد الجليل والحافظات بن دحو فاطمة، زلاط أسماء وميراو إيمان.
وفي ذات السياق، اختتمت يوم أول أمس الطبعة السابعة لمسابقة الفارس العباسي التي أقيم حفلها الختامي بمكتبة المطالعة العمومية محمد القباطي، أين توّجت المتسابقة هاجر بن دومة البالغة من العمر 12 سنة فارسة لهذه الطبعة متبوعة بالقارئ إيدير ابراهيم الخليل البالغ من العمر 15 سنة من بلدية مصطفى بن براهيم الذي نال المرتبة الثانية والحافظة بركاني كريمة 15 سنة في المرتبة الثالثة.
للإشارة، فإنّ مسابقة الفارس العباسي تنظّمها سنويا المكتبة البلدية النعيمي عبد القادر بحيى سيدي ياسين وتستقطب أعدادا كبيرة من المتسابقين من مختلف الفئات العمرية، حيث وصل عدد المتنافسين في هذه الطبعة إلى أزيد من 520 متسابق، جاؤوا من مختلف بلديات الولاية كسيدي براهيم، تسالة، عين البرد، سفيزف، بلعربي وتلموني.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17796

العدد 17796

الأربعاء 14 نوفمبر 2018
العدد 17795

العدد 17795

الثلاثاء 13 نوفمبر 2018
العدد 17794

العدد 17794

الإثنين 12 نوفمبر 2018
العدد 17793

العدد 17793

الأحد 11 نوفمبر 2018