الجيش الإسرائيلي يُحاصر سفينة الحرية

الأونروا: 1000 موظف سيضربون عن الطعام في غــــزة

 أعلن أمير المسحال رئيس «اتحاد الموظفين» في وكالة الغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين «الأونروا»  بقطاع غزة، أمس الأحد، أن نحو 1000 موظف سيعلنون إضرابهم عن الطعام خلال الأيام القادمة.
أكد المسحال، أن «استمرار الإجراءات العقابية التي تفرضها وكالة الغوث على اللاجئين الفلسطينيين ستضع المنطقة أمام كارثة إنسانية».
أضاف بأنّه «لا أحد يمكنه تخيل الكارثة الإنسانية التي ستلحق في قطاع غزة بحال أصرت إدارة الوكالة على قراراتها بحق الموظفين»، مشيرًا إلى أنّ «تلك القرارات تمس نحو ألفي موظف ممن يخدمون في وكالة الغوث».
تعاني «الأونروا» من أزمة مالية خانقة؛ جراء تجميد واشنطن 300 مليون دولار من أصل مساعدتها البالغة 365 مليون دولار.
 يحتج المئات من الموظفين، منذ أيام، أمام مقر وكالة الغوث بغزة؛ تنديدًا بالقرار التعسفي بحقهم، وذلك بعد فصل 1000 موظف من موظفي العقود. البحرية الاسرائيلية تستولي على سفينة لكسر حصار غزة وتسحبها إلى ميناء اسدود من بين ثلاث سفن تتحدى الحصار الاسرائيلي للقطاع .. ونحو 40 ناشطا من 15 بلدا بينهم اثنان من فرنسا يشاركون في هذه الرحلة.
 على صعيد آخر، أعلن مصدر فلسطيني، أمس، استيلاء البحرية الإسرائيلية على سفينة كسر الحصار عن غزة وسحبها إلى ميناء اسدود.
نقل «المركز الفلسطيني للإعلام»، امس، عن زاهر البيرواي رئيس اللجنة الدولية لكسر الحصار عن غزة قوله، إن « الاحتلال يحتجز سفينة العودة ويقتادها إلى ميناء أسدود».  أضاف أن «بحرية الاحتلال تواصلت مع سفينة عودة وحذرتها عبر اللاسلكي في التحذير الأخير من التقدم باتجاه القطاع».  يوجد على متن السفينة 36 من المتضامنين الدوليين والشخصيات العامة من حوالي 15 دولة.
 معلوم أنه في عام 2010 قتلت قوات خاصة اسرائيلية تسعة ناشطين اتراك عند اقتحامها اسطولا مكونا من ست سفن كان يحاول الوصول الى غزة في تحد للحصار الاسرائيلي. كما توفي ناشط آخر بعد سنوات.
 

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17797

العدد 17797

الجمعة 16 نوفمبر 2018
العدد 17796

العدد 17796

الأربعاء 14 نوفمبر 2018
العدد 17795

العدد 17795

الثلاثاء 13 نوفمبر 2018
العدد 17794

العدد 17794

الإثنين 12 نوفمبر 2018