أشاد بإنجازات الجيش وتضحياته في مواجهة الإرهاب

الأسد: سوريا على موعد قريب مع النصر

أشاد الرئيس السوري بشار الأسد, أمس الأربعاء, بإنجازات الجيش السوري وتضحياته في مواجهة الإرهاب الممنهج وداعميه إقليميا  ودوليا, مؤكدا أن سوريا “على موعد مع النصر قريبا”.
أكد بشار الأسد, القائد العام للجيش والقوات المسلحة السورية - في رسالة  بمناسبة الذكرى 73 لتأسيس الجيش العربي السوري - أن “الجيش  السوري هو  درع الوطن الحصين في مواجهة أعاصير الشر والعدوان ويحطم الحلقة تلو الأخرى في  المشروع الصهيو-أمريكي الذي يستهدف الجميع دون استثناء”.
وأضاف الأسد - في الرسالة التي وجهها عبر مجلة ‘جيش الشعب’ - “ أحييكم  تحية الفخر والاعتزاز وأهنئكم في عيدكم الثالث والسبعين.. عيد الجيش العربي  السوري وأنتم تنتقلون من إنجاز إلى إنجاز أكبر ومن نصر إلى آخر في مواجهة  الإرهاب الممنهج وداعميه إقليميا ودوليا مؤكدين أنكم الرجال حماة الوطن ودرعه  الحصين في مواجهة أعاصير الشر والعدوان وملاحقة  فلول الإرهابيين وهم يتساقطون تحت أقدامكم ويولون الأدبار أمام عزمكم وإرادتكم  وإصراركم على تطهير كل شبر من أرضنا الحبيبة من رجسهم وآثامهم”.
واستطرد قائلا : “يا أبناء قواتنا المسلحة الباسلة, لقد أثبتم للعالم كله  وعلى امتداد سبع سنوات ونصف أنكم مدرسة متكاملة الأركان في الوطنية والرجولة  والتضحية والفداء وأنكم القلاع الحصينة التي تتحطم على بواباتها جحافل الإرهاب  فما وهنتم ولا فترت عزائمكم المباركة بل كنتم وستبقون على الدوام أسود الساحات  وصناع المعجزات”.
وأكد الرئيس السوري أنه “بفضل تضحيات ابناء الجيش وبطولاتهم وصلت سوريا إلى  ما عليه اليوم من أمن واستقرار في معظم المناطق, فمن حمص إلى تدمر وحلب  ،القلمون ودير الزور والغوطة الشرقية والغربية وبادية دير الزور وغيرها من  المدن والأرياف والمناطق التي استعصى فيها الإرهابيون مدة من الزمن مدعومين  بالسلاح والعتاد والمال”, مضيفا القول “لكنهم أرغموا في نهاية المطاف على  الخروج مذلولين مدحورين يجرون أذيال خيبتهم بعد أن أذقتموهم علقم الهزيمة  وحطمتم الحلقة تلو الأخرى في المشروع الصهيو-أمريكي الذي يستهدف الجميع دونما  استثناء ، وها هي المناطق المحررة تعود إلى حضن الوطن آمنة مستقرة بفضل بطولاتكم  وتضحياتكم ويعود أهلها إليها من جديد بعد أن نفضت عن كاهلها غبار الإرهاب  ورعاته المأزومين المهزومين”.
وفي الختام أكد الأسد أن “سوريا على موعد مع النصر قريبا”.   
وكانت قوات الجيش السوري قد تمكنت من استرجاع السيطرة على كامل منطقة حوض  اليرموك بريف محافظة درعا لتكمل بذلك عملية تحرير جنوب غرب البلاد كلية من الارهابيين.    

رفع العلم في تلة القبع وكروم الحمرية

كما رفع الجيش السوري  علم البلاد في تلة القبع وكروم الحمرية جنوب حضر وشمال جباتا الخشب بريف القنيطرة، ويواصل تطهير منطقة جيوب داعش في ريف السويداء.
وبعد أن دخلها عقب خروج المسلحين منها، بدأ الجيش السوري بإزالة الألغام والعبوات الناسفة في تلة القبع وكروم الحمرية.
ورفع الجيش السوري علم سوريا على معبر القنيطرة قبل أيام.
وواصل الجيش عمليات تطهير جيوب داعش في ريف السويداء جنوب سوريا بعد تحريره منطقة حوض اليرموك بريف درعا الشمالي الغربي.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17749

العدد 17749

الثلاثاء 18 سبتمبر 2018
العدد 17748

العدد 17748

الإثنين 17 سبتمبر 2018
العدد 17747

العدد 17747

الأحد 16 سبتمبر 2018
العدد 17746

العدد 17746

السبت 15 سبتمبر 2018