الإبراهيمي يستقر بالقاهرة لدفع جهود التسوية في سوريا

٤٠ قتيلا وعشرات الجرحى في تفجيرات حلب

القسم الدولي

خلفت سلسلة الانفجارات التي هزت أمس وسط مدينة حلب بشمال سوريا ٤٠ قتيلا على الاقل واصابة نحو ٩٠ اخرين وسط تاكيد المجتمع الدولي على ضرورة تفعيل العملية السياسية التي يخوضها مبعوث الامم المتحدة والجامعة العربية لسوريا الاخضرالابراهيمي ومواجهة الازمة الانسانية التي انتشرت عبر دول الجوار.
وقال المرصد السوري لحقوق الانسان نقلا عن مصادر طبية في حلب ان معظم القتلى والجرحى من القوات النظامية التى استهدفتها التفجيرات فى نادى الضباط وحواجز القوات النظامية.
واضاف المرصد ان القتلى والجرحى سقطوا اثر انفجار اربع سيارات مفخخة بمدينة حلب ثلاثة منها انفجارات فى ساحة سعد الله الجابرى ومداخلها وسيارة رابعة انفجرت بالقرب من غرفة التجارة فى باب جنين.
وقد بث التلفزيون السوري صورا عن الانفجارات التي وقعت في حلب أمس حيث تعرضت المباني والمنشآت العامة والفنادق إلى أضرار مادية كبيرة.
وتشهد حلب منذ أكثر من شهرين اشتباكات متواصلة بين الجيش السوري والجماعات المسلحة بهدف إعادة السيطرة على أحياء بحلب وسط تضارب الأنباء حول اي من الطرفين يسيطر على تلك الأحياء المهمة.
من جهة اخرى افاد المرصد السوري لحقوق الإنسان وقوع اشتباكات عنيفة بين الجيش النظامي السوري ومقاتلين من المعارضة المسلحة على طريق درعا دمشق الدولي.
وذكرت مصادر سورية أن تعزيزات جديدة وصلت لدعم الجيش الذي يخوض عملياته في حلب في مواجهة المسلحين الذين تلقوا ضربات موجعة طوال الشهرين الماضيين وخسروا العديد من مواقعهم.
وعلى الصعيد السياسي قال نائب الأمين العام للأمم المتحدة يان الياسون «امامنا الآن مساران يجب ان نتحرك فيهما الأول يتمثل في تفعيل العملية السياسية التي يخوضها الاخضر الإبراهيمي وفي التعامل الإنساني في سوريا وهي أزمة انتشرت الى دول الجوار».
واضاف يان إلياسون ان الاخضر الابراهيمي سيعود الى المنطقة هذا الاسبوع لمحاولة خفض حدة القتال بسوريا تمهيدا لاجراء حوار سياسي.
وأفاد نائب الأمين العام للأمم المتحدة جان الياسون بأن ممثل الأمم المتحدة والجامعة العربية المشترك الى سوريا الأخضر الابراهيمي سوف يستقر في العاصمة المصرية القاهرة اعتبارا من الأسبوع القادم وذلك من أجل تعزيز مساعيه الحميدة بشأن الأزمة السورية.
و قال جان الياسون أن «الأخضر الابراهيمي سوف يعمل من القاهرة اعتبارا من الأسبوع القادم من أجل أن يكون قريبا من المنطقة وسوف يعمل بشكل وثيق مع زملائه المصريين واننا نأخذ هذا الأمر بجدية». 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17797

العدد 17797

الجمعة 16 نوفمبر 2018
العدد 17796

العدد 17796

الأربعاء 14 نوفمبر 2018
العدد 17795

العدد 17795

الثلاثاء 13 نوفمبر 2018
العدد 17794

العدد 17794

الإثنين 12 نوفمبر 2018