«حماس» تعتبرها تصفية للقضية الفلسطينية

الأردن يعلن أن الكونفدرالية غير قابلة للنقاش

 

أكدت وزيرة الدولة لشؤون الإعلام، الناطقة باسم الحكومة الأردنية جمانة غنيمات، أن فكرة الكونفدرالية بين الأردن وفلسطين غير قابلة للبحث والنقاش.

 وقالت «إن الموقف الأردني ثابت وواضح تجاه القضية الفلسطينية، ويقوم على حل الدولتين وإقامة دولة فلسطينية على حدود 1967 وعاصمتها القدس الشرقية».
ومن غزة قالت حركة المقاومة الإسلامية «حماس»، إن الحديث عن «كونفدرالية» بين فلسطين والمملكة الأردنية وإسرائيل، هو تصفية للقضية، ويساعد الاحتلال في جهوده لأن يكون جزءاً طبيعياً في المنطقة».
وأضافت: «الكونفدرالية تعني سرقة للقدس وإلغاء حق العودة وتصفية لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الأونروا».
وقالت الرئاسة الفلسطينية، إن الكونفدرالية مع المملكة الأردنية يقررها الشعبان الفلسطيني والأردني.
هذا وقالت المتحدثة باسم الحكومة الأردنية، جمانة غنيمات، إن «ربط الأردن بالضفة الغربية غير قابل للنقاش وغير ممكن».
وشددت غينمات على أن «موقف الأردن من حل الدولتين (إسرائيلية وفلسطينية) ثابت وواضح».
ويتردد أن إدارة ترامب تعمل على خطة للسلام تقوم على إجبار الفلسطينيين على تقديم تنازلات مجحفة لصالح إسرائيل، لا سيما بشأن مدينة القدس الشرقية المحتلة واللاجئين.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17852

العدد 17852

الإثنين 21 جانفي 2019
العدد 17851

العدد 17851

الأحد 20 جانفي 2019
العدد 17850

العدد 17850

السبت 19 جانفي 2019
العدد 17849

العدد 17849

الجمعة 18 جانفي 2019