استئناف علاقات دبلوماسية وتوقيع اتفاقيات سلام

غوتيرس يشيد بالتقارب في منطقة القرن الأفريقي

 

أشاد الأمين العام للأمم المتحدة انتونيو غوتيرس بالزيارة التي جرت قبل يومين من قبل وزراء خارجية كل من  اريتريا واثيوبيا والصومال، إلى جيبوتي، معتبرا إياها “خطو مهمة اخرى” في  التقارب بين دول منطقة القرن الأفريقي.    
 قال المتحدث باسم الأمين العام الأممي، ستيفان دوجاريك، إن الاتفاق الذي تم  بين الوزراء الأربعة للعمل معا من أجل استتباب السلام والاستقرار بالمنطقة،  “هو مثال إيجابي للمنطقة وما حولها”، مؤكدا استعداد الأمم المتحدة لدعم دول المنطقة، لتوطيد هذه الإشارات “الهامة”.     
 كنتيجة للزيارة التي تمت الخميس، اتفقت اريتريا وجيبوتي على تطبيع العلاقات، بعد عقود من الجمود. وعانى هذان البلدان من خلاف حدودي يعود لعام 2008.   
 شهدت منطقة القرن الأفريقي العديد من التحركات الدبلوماسية الإيجابية، منذ  أن قرر رئيس الوزراء الأثيوبي بي أحمد في جوان الماضي القبول التام باتفاق  حدود سنة 2002، الذي أعقب الحرب مع اريتريا في 1998-2000، ثم تلا ذلك عودة سريعة للعلاقات الدبلوماسية.
واتفقت اريتريا والصومال أيضا في نهاية جوان على استئناف علاقاتهما الدبلوماسية.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17795

العدد 17795

الثلاثاء 13 نوفمبر 2018
العدد 17794

العدد 17794

الإثنين 12 نوفمبر 2018
العدد 17793

العدد 17793

الأحد 11 نوفمبر 2018
العدد 17792

العدد 17792

السبت 10 نوفمبر 2018