بسبب شكوك شابت رئاسيات الكونغوالديمقراطية

الاتحاد الإفريقي يطلب تعليق إعلان النتائج

حث الاتحاد الأفريقي السلطات في جمهورية الكونغوالديمقراطية، على تعليق إعلان النتائج النهائية لانتخابات الرئاسة التي أجريت مؤخرا، في أعقاب تقارير عن وجود تزوير في عملية فرز الأصوات.
وأفاد الاتحاد الأفريقي، في بيان أمس،» إن التكتل اجتمع في العاصمة الاثيوبية أديس أبابا وخلص إلى «وجود شكوك جدية بشأن مطابقة النتائج المؤقتة كما أعلنتها اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات»، مضيفا أنه بناء على ذلك، دعا رؤساء الدول والحكومات إلى تعليق إعلان النتائج النهائية للانتخابات.
وكانت تقارير إخبارية أفادت بأن بيانات التصويت المسربة أظهرت أن المرشح الأوفر حظا مارتن فايولوفاز بشكل مؤكد في الانتخابات التي جرت في 30 ديسمبر، وأن الفائز المعلن من جانب اللجنة الانتخابية الأسبوع الماضي فيليكس تشيسكيدي، قد خسر بالفعل.
وبحسب النتيجة المؤقتة للانتخابات التي أعلنت في 10 جانفي، فاز المعارض فيليكس تشيسيكيدي بالرئاسة واحتفظ الرئيس المنتهية ولايته جوزيف كابيلا بغالبية مريحة في الجمعية الوطنية (على الأقل 350 نائبا من أصل 500).
ويعتبر المرشح المعارض مارتن فايولوأنه نال 61 بالمائة من الأصوات وقد تقدم بطعن أمام المحكمة الدستورية التي من المفترض أن تعلن النتائج النهائية قبل الثلاثاء 22 جانفي، موعد تنصيب الرئيس الجديد.
وجاء في البيان «يطالب رؤساء الدول والحكومات بتعليق إعلان النتائج النهائية للانتخابات». ويضيف القادة أنهم «اتفقوا على أن يرسلوا عاجلا وفدا رفيع المستوى إلى جمهورية الكونغوالديمقراطية يضم رئيس الاتحاد الإفريقي (الرئيس الرواندي بول كاغامي) ورؤساء دول وحكومات آخرين ورئيس مفوضية الاتحاد».
ومهمة الوفد هي التواصل «مع كافة الجهات المعنية الكونغولية من أجل التوصل إلى حل للأزمة التي أعقبت الانتخابات».
 كما ورد في البيان أن قادة الدول الإفريقية المجتمعين في مقر الاتحاد «يناشدون كافة الفرقاء المعنيين في جمهورية الكونغوالديمقراطية التعاطي بإيجابية مع الوفد الإفريقي الرفيع المستوى لما فيه مصلحة بلدهم وشعبهم».
وكان فايولوقد احتج على ذلك، ودعا أعلى محكمة في البلاد بأن تأمر بإعادة الفرز، وهوأمر يجري التداول بشأنه حاليا.

مقتل 34 شخصا

أعلنت الأمم المتحدة، أمس، عن مقتل 34 شخصا وإصابة 59 آخرين في أعمال عنف شهدتها جمهورية الكونغوالديمقراطية عقب الإعلان عن نتائج الانتخابات الرئاسية التي جرت في نهاية شهر ديسمبر الماضي.
وقالت المتحدثة باسم مكتب حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، رافينا شامداساني، في تصريحات إن فرق المكتب وثقت منذ العاشر من يناير الجاري مقتل 34 شخصا وإصابة 59 آخرين و241 حالة «اعتقال تعسفي» في البلاد منذ إعلان النتائج الأولية للانتخابات قبل نحوأسبوع

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17874

العدد 17874

السبت 16 فيفري 2019
العدد 17873

العدد 17873

الجمعة 15 فيفري 2019
العدد 17872

العدد 17872

الأربعاء 13 فيفري 2019
العدد 17871

العدد 17871

الثلاثاء 12 فيفري 2019