تمسكت برفع العقوبات قبل أي تقارب

إيران تستبعد عقد لقاء بين روحاني وترامب

استبعدت إيران، على لسان المتحدث باسم وزارة خارجيتها عباس موسوي، أي لقاء بين الرئيسين حسن روحاني ودونالد ترامب على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة الأسبوع المقبل،وقد أعلن البيت الأبيض الأحد أن ترامب قد يلتقي روحاني على هامش اجتماع نيويورك.
وأعلن المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي  أمس، أن بلاده لا تخطط لترتيب لقاء بين الرئيس حسن روحاني ونظيره الأمريكي دونالد ترامب على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة الأسبوع المقبل.
وقال موسوي في تصريحات بثها التلفزيون الرسمي الإيراني: «لم نخطط لاجتماع من هذا النوع ولا أعتقد أن أمرا كهذا قد يحدث في نيويورك».
 وأضاف: «كما قلنا من قبل، إذا عاد الأمريكيون إلى الاتفاق النووي وتخلوا عن إرهابهم الاقتصادي، فيمكنهم العودة إلى اجتماع اللجنة المشتركة للاتفاق النووي وإبداء رأيهم»، وذلك في إشارة إلى لجنة تم تشكيلها في إطار اتفاق 2015 الذي تعهدت إيران بموجبه بالحد من برنامجها النووي مقابل رفع تدريجي للعقوبات عنها.
وأعلن البيت الأبيض الأحد أن ترامب قد يلتقي روحاني على هامش اجتماع نيويورك.
وتصاعدت التوترات بين الولايات المتحدة وإيران منذ أن سحب ترامب بلاده بشكل أحادي من الاتفاق في ماي 2018 وأعاد فرض عقوبات اقتصادية على الجمهورية الإسلامية.
في المقابل، أعلن مسؤول بالحرس الثوري الإيراني ضبط سفينة في مضيق هرمز بتهمة تهريب مواد نفطية.
ونقلت وكالة أنباء «فارس» الإيرانية عن قائد المنطقة الخامسة للقوى البحرية التابعة للحرس الثوري العميد علي عظمائي أنه «تم ضبط سفينة تحمل 250 ألف لتر من الديزل المهرب قبالة محافظة هرمزكان جنوب إيران».
وأضاف أنه تم توقيف طاقم السفينة، المكون من 11 شخصا، وإحالتهم للجهة القضائية.وهذه ليست المرة الأولى التي تحتجز فيها إيران قوارب في المنطقة بتهمة تهريب وقود.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18183

العدد18183

السبت 22 فيفري 2020
العدد18182

العدد18182

الجمعة 21 فيفري 2020
العدد 18181

العدد 18181

الأربعاء 19 فيفري 2020
العدد18180

العدد18180

الثلاثاء 18 فيفري 2020