الاتحاد الأوروبي يُبقي الباب مفتوحا لتمديد بريكست

جونسون يخوض معركة إقنــاع البرلمــان بالاتفاق الجديد

أبقى قادة الاتحاد الأوروبي الباب مفتوحا أمام بريطانيا لتمديد عملية خروجها من التكتل لما بعد 31 أكتوبر الجاري، في حال صوّت مجلس العموم البريطاني برفض الاتفاقية وقرّر توجيه ضربة لإستراتيجية رئيس الوزراء بوريس جونسون لإتمام عملية الانسحاب بريكست.
ذكرت صحيفة بريطانية أن رئيس الوزراء يسعى الآن لإجراء تصويت في مجلس العموم  يوم السبت للاختيار ما بين عقد صفقة أولا بعد التوصل إلى اتفاق مع الاتحاد الأوروبي.
أشارت الصحيفة إلى أن جونسون حصل على دعم من رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر من خلال تصريحات أدلى بها وألقى فيها بالشك إزاء احتمال زيادة تأجيل بريكست، غير أن رؤساء الدول والحكومات الأوروبية لم يحذوا حذو يونكر.
أضافت أن بيان قمة صدر عقب ساعتين من النقاشات، كلف المفوضية الأوروبية والبرلمان الأوروبي باتخاذ «الخطوات الضرورية لضمان إدخال الاتفاقية حيز التنفيذ بدءا من أول نوفمبر القادم».. لكن مسؤولين بارزين بالاتحاد الأوروبي قالوا إن قادة الاتحاد سيتابعون الأحداث يوم السبت القادم، وسيقررون على إثرها بشأن الخطوات القادمة إذا اصطدموا بـ «وضع مغاير».
 ونقلت الصحيفة عن مصدر دبلوماسي، لم تسمه، القول إن قادة الاتحاد «اختاروا عدم التدخل في مناقشة داخلية حساسة (في بريطانيا)، لكنهم أبقوا الباب مفتوحا أمام احتمال التمديد، على أن يتم مناقشة هذا الخيار في مرحلة لاحقة إذا تطلب الأمر».
 يواجه رئيس الوزراء البريطاني معركة شاقة في بناء الأغلبية بمجلس العموم، بعد أن رفض الحزب الوحدوي الديمقراطي في أيرلندا الشمالية اتفاق بريكست المعدل.. في حين وصفه زعيم حزب العمال المعارض جيرمي كوربين بأنه «أسوأ» من الاتفاق الذي كانت توصلت إليه تريزا ماي رئيسة الوزراء البريطانية السابقة مع الاتحاد.
وكان جونسون عبر في بروكسل الخميس إلى جانب رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر، عن «ثقته التامة» باعتماد الاتفاق.
قال رئيس الوزراء البريطاني «لدي أمل بأنه حين يدرس النواب من كل الأحزاب الاتفاق فسيرون فوائد دعمه». وكان جونسون يؤكد على الدوام أنه سيطبق بريكسيت الذي أرجىء مرتين، في 31 أكتوبر مهما حصل.
وكان جان كلود يونكر رئيس المفوضية الأوروبية قد أعلن، في وقت سابق من اليوم، عن توصل الاتحاد الأوروبي وبريطانيا إلى اتفاق بشأن «بريكست».
قال يونكر، في تغريدة على موقع تويتر للتواصل الاجتماعي: «عندما تكون هناك إرادة يكون هناك اتفاق، وقد أضحى بيننا.. إنه اتفاق عادل ومتوازن بالنسبة للاتحاد الأوروبي وللمملكة المتحدة على حد سواء وأنا أوصي القمة بقبول هذه الصفقة».
ومن جانبه، أكد بوريس جونسون رئيس الوزراء البريطاني، في تغريدة على تويتر أيضا، توصل بلاده والاتحاد الأوروبي إلى اتفاق بشأن خروج بريطانيا من التكتل.
ووصف جونسون الاتفاق بأنه «جديد وعظيم داعيا نواب البرلمان البريطاني للموافقة عليه مطلع الأسبوع المقبل».

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18104

العدد18104

الأربعاء 20 نوفمبر 2019
العدد18103

العدد18103

الثلاثاء 19 نوفمبر 2019
العدد18102

العدد18102

الإثنين 18 نوفمبر 2019
العدد18101

العدد18101

الأحد 17 نوفمبر 2019