دعا لحوار وطني واسع

اتفاق بجنيف على حل أزمة أوكرانيا

فضيلة دفوس - الوكالات -

توصل وزراء خارجية روسيا والولايات المتحدة وأوكرانيا والاتحاد الأوروبي، في جنيف، إلى اتفاق ينفذ على مراحل لنزع فتيل التوتر في أوكرانيا، يتضمن نزع أسلحة المجموعات المسلحة غير الشرعية بأوكرانيا.
وقال وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، في مؤتمر صحفي، في ختام الاجتماع الرباعي، إن هذا الاتفاق ينص خصوصا على نزع أسلحة المجموعات المسلحة غير الشرعية في أوكرانيا وعلى إخلاء المباني التي تحتلها هذه المجموعات، كما ينص على صدور عفو عام.
وأضاف لافروف، «نحن متفقون على أن حل الأزمة في أوكرانيا بيد الأوكرانيين أنفسهم، وينبغي أن يتضمن أي حوار وطني في أوكرانيا جميع الأطراف والمجتمعات في مختلف أنحاء البلاد».  وأوضح أن المشاركين في مفاوضات جنيف بشأن أوكرانيا، اتفقوا على أنه ينبغي على الأوكرانيين حل أزمتهم بالحوار، كما اتفقوا على ضرورة إدخال رؤية الأقاليم الشرقية في مشروع الدستور الأوكراني الجديد.
وأكد لافروف من جهة ثانية، أن بلاده ليست لديها أي رغبة في إرسال قوات إلى أوكرانيا.
من جهته، قال وزير الخارجية الأميركي، جون كيري، في مؤتمر صحفي، إنه تم الاتفاق في جنيف على ضرورة نزع سلاح المجموعات المسلحة غير الشرعية في أوكرانيا، وضرورة تسليم المقار الحكومية التي احتلها مسلحون في أوكرانيا.
وأضاف، أن وزير الخارجية الأوكراني، أكد خلال الاجتماع، ضمان تأسيس حوار وطني واسع مع كل الأقاليم والمناطق الأوكرانية بخصوص الإصلاحات الدستورية وضمان الشفافية في ذلك.
وأشار إلى أن بعثة منظمة الأمن والتعاون الأوروبي ستعمل في أوكرانيا بمهام واضحة لمراقبة الوضع هناك.
بدورها قالت مسؤولة الشؤون الخارجية في الاتحاد الأوروبي، كاثرين آشتون، في المؤتمر الصحفي، إن المجتمعين جرت بينهم نقاشات بناءة وصريحة بشأن الأزمة الأوكرانية، معربة عن تطلعها لاتخاذ خطوات فورية لتنفيذ ما تم الاتفاق عليه في جنيف من أجل وقف التصعيد في أوكرانيا.
وأكدت الالتزام بوحدة وسيادة أراضي أوكرانيا، مشيرة إلى أن منظمة التعاون والأمن في أوروبا ستقوم بمساعدة السلطات الأوكرانية على اتخاذ الإجراءات اللازمة من أجل القيام بعملية إصلاح دستورية شاملة في أوكرانيا.
هذا وقد أعلن أحد مسؤولي الانفصاليين في «جمهورية دونيتسك» الأوكرانية أنهم لا يعتبرون أنفسهم ملزمين بالاتفاق الذي وقع، الخميس، في جنيف، والذي لم يتم التوقيع عليه باسمهم ويصرّون على نيّتهم في تنظيم استفتاء حول حكم ذاتي.
وصرح دنيس بوشيلين أحد وزراء حكومة هذه الجمهورية المعلنة من طرف واحد للصحافيين في دونيتسك، أن الانفصاليين يوافقون على إخلاء المباني التي يحتلونها كما ينص الاتفاق، لكن على السلطات الأوكرانية الموالية لأوروبا أولا أن تغادر المباني التي تحتلها بشكل غير شرعي منذ الانقلاب الذي قامت به.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18221

العدد18221

الإثنين 06 أفريل 2020
العدد18220

العدد18220

الأحد 05 أفريل 2020
العدد18219

العدد18219

السبت 04 أفريل 2020
العدد18218

العدد18218

الجمعة 03 أفريل 2020