الأسد يحذر من مخاطر تصاعد الإرهاب بالمنطقة

كيمياوي سوريا يصل ايطاليا قبل نقله إلى السفينة الأمريكية لتدميره

الأسد يحذر من مخاطر تصاعد الإرهاب بالمنطقة كيمياوي سوريا يصل ايطاليا قبل نقله إلى السفينة الأمريكية لتدميره
وأشار الأسد خلال اللقاء الذي جمعه مع “سيرغي ريابكوف” نائب وزير الخارجية الروسي بدمشق، إلى مخاطر تصاعد الإرهاب والتطرف في المنطقة على الأمن والاستقرار الإقليمي والعالمي، وأكد أن هذه المخاطر تستوجب تضافر جهود جميع الدول الجادة لمواجهتها بمختلف السبل الممكنة.    
كما شدد الرئيس السوري على أهمية استمرار التنسيق والتشاور مع روسيا بما يخدم مصالح شعوب المنطقة والعالم معربا عن تقديره لمواقف روسيا الاتحادية المساندة للشعب السوري.
من جهته أشار “ريابكوف” إلى الانتخابات الرئاسية السورية التي فاز بها الرئيس الأسد، معتبرا أن هذه الانتخابات أظهرت تمسك الشعب السوري بسيادته ورفضه التدخل الخارجي في شؤونه الداخلية ووقوف السوريين وراء الرئيس الأسد ودعمهم لسياساته.
كما أشاد ريابكوف بالجهود الكبيرة التي بذلتها سوريا للتخلص من الأسلحة الكيميائية مؤكدا أن تمكنها من تنفيذ تعهداتها بهذا الموضوع على الرغم من الظروف الصعبة التي واجهتها ومحاربتها “للإرهاب”.
وقد تسارعت الاستعدادات، في كالابري بايطاليا لاستقبال أسلحة ومكونات كيمياوية سورية سيتم نقلها إلى السفينة الأميركية كيب راي يوم الأربعاء القادم كما هو متوقع.
والإجراءات الأمنية تحددت، السبت، أثناء اجتماع في دائرة شرطة ريجيو كالابريا بين قوات الأمن والإدارات البحرية في كالابري وبازيليكانتي، إضافة إلى ممثلين عن وزارة الدفاع والبحرية وقيادة المرفأ.
وأصدرت إدارة الطيران المدني “ايناك” حظرا على التحليق في شعاع من 1,1 كلم حول مرفأ جيوا تورو، وهو ساري المفعول من الأول إلى الثالث من جويلية.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18217

العدد18217

الأربعاء 01 أفريل 2020
العدد18216

العدد18216

الثلاثاء 31 مارس 2020
العدد18215

العدد18215

الإثنين 30 مارس 2020
العدد18214

العدد18214

الأحد 29 مارس 2020