حماس:

الاحتلال وحده مسؤول عن خرق الهدنة

رفضت حركة المقاومة الاسلامية «حماس» تحميل الأمم المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية لها مسؤولية إنهيار التهدئة الإنسانية في قطاع غزة، أول أمس الجمعة، مؤكدة أن إسرائيل هي التي خرقتها.
وقال الناطق باسم حماس، سامي أبو زهري، في بيان صحفي، إن تحميل الأمين العام للأمم المتحدة  والإدارة الأمريكية، للحركة مسؤولية إختراق التهدئة صباح الجمعة هو «أمر مرفوض وغير منطقي ومتحيز لصالح الاحتلال».
وأوضح أن الاشتباكات مع جيش الاحتلال، وقعت داخل حدود قطاع غزة نتيجة التوغل الإسرائيلي، وكانت المقاومة في حالة دفاع عن النفس.
وأضاف أبو زهري، أن بيان كل من الأمم المتحدة والإدارة الأمريكية «يركز على قصة جندي إختفى خلال عدوانه على المدنيين، بينما تم تجاهل مجزرة المدنيين الذين سقط منهم  72 نتيجة العدوان الإسرائيلي في رفح جنوب قطاع غزة.
وانهارت سريعا صباح الجمعة، تهدئة إنسانية أعلنتها الأمم المتحدة لمدة 72 ساعة في قطاع غزة، بعد قصف مدفعي إسرائيلي كثيف استهدف المدنيين في شرقي مدينة رفح، ما أوقع  عشرات الشهداء والجرحى.
وسبق ذلك قبيل بدء سريان اتفاق التهدئة عند الساعة الثامنة صباحا، تبنى «كتائب القسام» الجناح العسكري لحماس، اشتباكا مع قوات إسرائيلية توغلت 2 كيلو متر شرقي رفح، وأنها  أوقعت في صفوفها قتلى وجرحى.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18269

العدد18269

الأربعاء 03 جوان 2020
العدد18268

العدد18268

الثلاثاء 02 جوان 2020
العدد18267

العدد18267

الإثنين 01 جوان 2020
العدد18266

العدد18266

الأحد 31 ماي 2020