في رسالة بعثها إلى الأمين العام للأمم المتحدة

الرئيس الصحراوي يندّد بالانتهاكات المغربية الجسيمة

أكّد الرئيس الصحراوي الأمين العام لجبهة البوليساريو محمد عبد العزيز في رسالة بعثها إلى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون أن النظام المغربي يواصل انتهاكاته الجسيمة لحقوق الإنسان الصحراوي ويفرض حصارا على الأراضي المحتلة .

وأبرزالرئيس عبد العزيز في رسالته أن “دولة الاحتلال المغربي تسلك سلوك من يريد إخفاء جريمة مركبة من احتلال عسكري لا شرعي وانتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان ونهب للثروات وحصار ظالم للأراضي المحتلة من الصحراء الغربية”.
وأضاف الرئيس الصحراوي “أن سلطات الاحتلال المغربي لا تزال تمعن في فرض الحصار المشدّد على الأراضي المحتلة من الصحراء الغربية وتنتهج سياسة الطرد والمنع والتضييق والملاحقة في حق المراقبين الدوليين المستقلين” .
واستشهد السيد عبد العزيز بمنع سلطات الاحتلال المغربي نزول وفد نسائي إسباني من طائرة كانت قادمة من جزر الكناري، وتم طرد الوفد من مطار مدينة العيون المحتلة يوم الجمعة المنصرم وسط أجواء ترهيبية أثارها الحضور الكبير لقوات الشرطة المغربية.
 كما قامت سلطات الإحتلال المغربي، بطرد وفد آخر جاء من منطقة الباسك حيث تم توقيف حافلتهم على مشارف مدينة العيون المحتلة  وتم توجيههم إلى مدينة أغادير المغربية.
  وبالموزاة مع ذلك، تعرّض طلبة صحرايون في مطار الدار البيضاء المغربية ثم في مطار مدينة العيون المحتلة يومي 29 و30 أوت المنصرم إلى ممارسات لا إنسانية شملت التعنيف الجسدي واللفظي، أثناء عملية تفتيش جرت بطريقة استفزازية تجلّت في عزلهم وتمييزهم عن بقية المسافرين وترهيبهم والاستيلاء على بعض ممتلكاتهم والعبث بما لديهم من أجهزة إلكترونية.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 18116

العدد 18116

الأربعاء 04 ديسمبر 2019
العدد18115

العدد18115

الثلاثاء 03 ديسمبر 2019
العدد18114

العدد18114

الإثنين 02 ديسمبر 2019
العدد18113

العدد18113

الأحد 01 ديسمبر 2019