أكثر من ألف غارة على القطاع

العدوان الاسرائيلي الوحشي مستمر على غزة دون المبالاة بالتنديد الدولي

فضيلة دفوس.. الوكالات:

رغم الجهود التي تبذلها العديد من الأطراف العربية تتقدمها مصر بهدف التوصل الى تهدئة تنقذ أرواح الفلسطينيين من حرب الإبادة التي تسفك دماءهم منذ الاربعاء الماضي.

واصلت اسرائيل حشد قواتها البرية ودباباتها على طول الحدود مع قطاع غزة وكثفت من غاراتها التي حصدت العديد من المدنيين الابرياء بما فيهم ـ اطفال ورضع ونساء.
وأعلنت مصادر لوزارة الصحة في حكومة حماس امس ان رضيعا فلسطينيا في شهره الثامن عشر استشهد وجرح اثنان من اشقائه في غارة استهدفت منزلهم شرق مخيم  البريج وسط غزة.
وكانت طفلتين شقيقتين استشهدتا في موجة قصف عنيفة نفذتها الطائرات الاسرائيلية فجر امس كما اصيب العشرات من بينهم صحافيين جراء عشرات الغارات على أهداف متفرقة.
واضاف الناطق باسم وزارة الصحة في غزة أن عدد الشهداء ارتفع الى أزيد من ٥٠ بينهم ١٤ طفلا و ٣ نساء و ٣ مسنين واكثر من ٥٢٠ جريحا وقائمة الضحايا في إتساع مطرد.
وقال مصدر حقوقي أن الطائرات الاسرائيلية تتعمد استهداف المنازل حيث نقصفها بصاروخ خفيف من طائرة استطلاح كتحذير للسكان قبل ان تتبع ذلك بقصف من الطائرات الحربية لتسوي البيوت ومايحيط بها بالارض.
ولاتتردد اسرائيل في توسيع أهدافها، اذ قصفت احد الابراج بغزة والذي يعرف باسم برج الصحفيين الذي يتخذه مقرا العديد من وسائل الاعلام وأصابت ٦ صحفيين يشتغلون في فضائية القدس .
وأكد مصدر أمني ان طيران العدو شن مالايقل عن ١٥٠ غارة ساعات الليل وفجر أمس.
وفي المقابل  تواصلت الصواريخ المنطلقة من غزة تحدث الهلع والخوف في نفوس الاسرائيليين الذين يقرون مباشرة بعد سماع صفارات الانذار الى المخابيء.
واعلنت مصادر إصابة اسرائيلي أمس بجروح خطيرة جراء سقوط صاروخ على مدينة بناحول عوز على الحدود مع القطاع.
كما اطلقت القسام صاروخا على عسقلان مما أدى الى اصابة ثلاثة مستوطنين، واستهدفت ٥ صواريخ بارجة اسرائيلية قبالة سواحل غزة ودوت صفارات الانذار بتل أبيب بعد ان اطلقت القسام عليها صاروخا من طراز م ٧٥ وكانت اطلقت صاروخا مداه يصل الى ٨٠ كلم على مدينة هرتسيليا شمال اسرائيل هذا وبالموازاة مع استمرار عدوانها على غزة أعلن رئيس وزراء اسرائيل نتنياهو امس في بدء الاجتماع الاسبوعي لحكومته ان الجيش مستعد لتوسيع العملية بشكل كبير مشيرا الى ان الجنود مستعدون لاي تحرك قد يحدث وواصلت اسرائيل حشد  قواتها البرية ودباباتها على طول الحدود مع القطاع واغلقت مطار بن غوريون الدولي وتحويل الطائرات الى مطار سري في شمال اسرائيل، كما قالت تل أبيب انها ستستمر في اغلاق المدارس في منطقتها الجنوبية كاجراء وقائي لتفادي وقوع ضحايا جراء الهجمات الصاروخية المتواصلة .
وكان الذراع المسلح لحركة حماس أعلن أمس أنه أطلق الف قذيفة صاروخية باتجاه المواقع الاسرائيلية منذ الاربعاء الماضي في إطار الرد على اغتيال قائدها احمد الجعبري.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17751

العدد 17751

السبت 22 سبتمبر 2018
العدد 17750

العدد 17750

الجمعة 21 سبتمبر 2018
العدد 17749

العدد 17749

الثلاثاء 18 سبتمبر 2018
العدد 17748

العدد 17748

الإثنين 17 سبتمبر 2018