بعد أن أعلن حالة استنفار

الجيش المصري يقضي على 39 إرهابيا بسيناء

قال المتحدث باسم القوات المسلحة المصرية العميد محمد سمير إن قوات الجيش قضت على 39 إرهابيا منهم 25 في استهداف تجمع لعناصر مسلحة في منطقة / الباطور/ بوسط سيناء و14 آخرين في قصف لمواقع إرهابيين بالعريش والشيخ زويد بشمال سيناء.
وأوضح المتحدث في بيان يوم السبت أن عمليات ملاحقة قوات الجيش لمجموعة من العناصر الإرهابية الخطرة بمنطقة وسط سيناء أسفرت عن تصفية 25 منهم في استهداف تجمع لهم شرق /الباطور/ بوسط سيناء فيما تم القاء القبض على 4 آخرين بمحيط قرية (أم شيحان) بنفس المنطقة.
كما قضت قوات الجيش المصري - حسب نفس المصدر- على 14 عنصرا إرهابيا خلال استهدافها لثلاث بؤر إرهابية بشمال سيناء. وأوضح المتحدث أن الضربات المركزة ضد هذه البؤر أسفرت أيضا عن تدمير مخزنين للمواد المتفجرة وتدمير سيارتين مفخختين.
وكان الجيش المصري قد أعلن حالة الاستنفار في شمال سيناء لإحباط محاولات عناصر جماعة «أنصار بيت المقدس» لشن عمليات إرهابية خلال أيام العيد وقامت الطائرات الحربية بتوجيه ضربات استباقية -الخميس- عشية عيد الفطر لمعاقل هذه الجماعة بالعريش والشيخ زويد ما أسفر عن تصفية 22 عنصرا مسلحا حسب ما أوضح المتحدث العسكري.
 من ناحية أخرى تكثف قوات حرس الحدود المصرية عمليات التمشيط بشواطئ شمال سيناء تحسبا لتواجد عناصر مسلحة تتخذ من المناطق القريبة للشواطئ مأوى لها لا سيما بعد استهداف زورق للبحرية المصرية قرب شواطئ مدينة رفح بالبحر المتوسط.
ومنذ هجمات أول يوليو التي نفذتها عناصر جماعة «انصار بيت المقدس» التابعة لتنظيم / داعش/ الإرهابي ضد عدد من كمائن الجيش بشمال سيناء وخلفت مقتل 17 ضابطا وجنديا قام الجيش المصري على مدى ما يزيد على الأسبوعين بحملة مداهمات أمنية وتمشيط واسعة لمناطق رفح الحدودية والشيخ زويد والعريش وتنفيذ عمليات قصف جوي ضد العديد من البؤر الارهابية خلفت سقوط مئات القتلى في صفوف العناصر المسلحة.
من جهة أخرى قالت مصادر أمنية أن خمسة أفراد من قوات الأمن المصرية قتلوا في هجوم لمتشددين على النقاط تفتيش في شمال سيناء يوم السبت.

 

 

 

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18182

العدد18182

الجمعة 21 فيفري 2020
العدد 18181

العدد 18181

الأربعاء 19 فيفري 2020
العدد18180

العدد18180

الثلاثاء 18 فيفري 2020
العدد18179

العدد18179

الإثنين 17 فيفري 2020