انتقد تغليب الدول المؤثرة مصلحتها على السلام

بان كي مون يعترف بفشل مجلس الأمن في إنهاء الأزمة السورية

اعترف الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، بفشل مجلس الأمن في حل الأزمة السورية بسبب انقسام القوى الكبرى حول سبل إنهاء الصراع الذي حصد أرواح مئات الآلاف.
ونقلت صحيفة «الجارديان» البريطانية أمس عن بان كي مون قوله أنه «على بعض الدول أن تنظر فيما وراء المصلحة الوطنية لها والكف عن عرقلة عمل مجلس الأمن حول النزاع في سوريا الذي أوصل تدفق اللاجئين إلى أوروبا إلى مستويات غير مسبوقة».  
وأضاف الأمين العام الأممي «نحن بحاجة إلى بعض التضامن ووحدة الهدف خاصة بين الأعضاء الدائمين في مجلس الأمن فعندما يختلف الأعضاء الدائمون فإنه من الصعب للغاية بالنسبة للأمم المتحدة أن تقوم بمهمتها».
وقال «لهذا السبب طالبت أعضاء مجلس الأمن إلى النظر فيما وراء المصلحة الوطنية لبلدانهم علينا أن نبحث عن المصلحة العالمية».
وأشار بان كي مون إلى أنه «عندما يتحد أعضاء مجلس الأمن تشهد بعض القضايا المعقدة انفراجه سريعة.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18263

العدد18263

الأربعاء 27 ماي 2020
العدد18262

العدد18262

الثلاثاء 26 ماي 2020
العدد18261

العدد18261

الإثنين 25 ماي 2020
العدد18260

العدد18260

الجمعة 22 ماي 2020