محرز العماري في حوار مع «الشعب»

«الصحــراء الغــربيـة» قضيـة تصفية استعمـار

حاوره: حمزة محصول

أكد رئيس اللجنة الوطنية الجزائرية للتضامن مع الشعب الصحراوي، محرز العماري، أن مساندة الجزائر للقضية الصحراوية، نابعة من وفائها لمبادئ التحرر ورسالة الشهداء واحترام الشرعية الدولية، وطالب الأمم المتحدة بتحمل كامل مسؤوليتها لتطبيق اللوائح الصادرة عنها.
الشعب:  موقف الجزائر من القضية الصحراوية مبدئي كيف هو وقعه على تحرر آخر مستعمرة إفريقية ؟
محرز العماري: يجب التأكيد على أن التشبع بقيم وأخلاقيات ثورة الفاتح نوفمبر ٥٤، والوفاء لرسالة مليون ونصف مليون شهيد، هي الدوافع القوية وراء تمسك الشعب الجزائري، بمبادئ الحرية والاستقلال. والجزائر تدعم  وتساند كل قضايا التحرر والعدالة في العالم، وفتحت بعد استقلالها، أراضيها وسخرت إمكاناتها، لدعم الحركات التحررية، في مختلف جهات المعمورة الموزمبيق، جنوب إفريقيا، غينيا بيساو، جزر الرأس الأخضر، وتيمور الشرقية وغيرها دون نسيان القضية الفلسطينية بالطبع .
كما أن الجزائر، ساهمت بشكل فعال في مصادقة الأمم المتحدة على اللائحة الأممية  ١٤١٥ الصادرة في ديسمبر ١٩٦٠، التي كرست حق الشعوب في تقرير المصير وبينت الحل التوافقي التاريخي، المتمثل في الاستفتاء الحر، العادل والنزيه، المؤكد لسيادة الشعب، وتشبثنا دائما كجزائريين بميثاق الأمم المتحدة المتعلق بتصفية الاستعمار، وانطلاقا من أن قضية الصحراء الغربية هي قضية تصفية استعمار، تعترف بها الهيئات الدولية الرسمية، فإننا نقف من حيث المبدأ وطبقا للشرعية الدولية مع الشعب الصحراوي.
¯ يستمر المغرب في سياسته الاستعمارية، رغم أن عدالة وحجة القضية، معترف بها دوليا لماذا هذه المفارقة والهروب إلى الأمام؟
@@ كل اللوائح الأممية تؤكد على حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره، وتحدد بدقة طرفي النزاع وهما المملكة المغربية وجبهة البوليساريو، ويعترف كل من البرلمان الأوروبي، والاتحاد الإفريقي الذي تعتبر الجمهورية العربية الصحراوية عضو مؤسس فيه، وكل منظمات حقوق الإنسان بحق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره. وكل أعضاء مجلس الأمن مصادقون بالإجماع على قراراته   المكرسة لهذا الحق بما فيها فرنسا التي تشجع تعنت المغرب، وتملصه من الشرعية الدولية وعدم تطبيق كل ما يصدر عنها.
وقضية الصحراء الغربية  مسجلة في اللجنة الرابعة لتصفية الاستعمار الأمم المتحدة. ولا يوجد أي بلد في العالم يعترف بشرعية الإحتلال المغربي للأراضي الصحراوية، ويعتبر قوة استعمار .
¯ من يتحمل مسؤولية تعطيل إجراء استفتاء تقرير المصير؟
@@ المسؤولية تتحملها الأمم المتحدة ومجلس الأمن بالتحديد اللذي مهمته حماية الأمن والسلم في العالم وتطبيق القانون الدولي، واللوائح الصادرة عنه.
¯ مادام هناك تواطؤ قوى دولية مع الاحتلال، هل تعتقدون أن النضال السلمي، هو السبيل الأمثل لاستقلال الصحراء الغربية؟
@@ الشعب الصحراوي لم يقدم نمودج النضال السلمي الراقي فقط، بل يعتمد على الأسلوب الديمقراطي الذي تطبقه جبهة البوليساريو في مناطقها، وتتعامل بطريقة حضارية مع الأمم المتحدة، وتطالب باجراء استفتاء حر ونزيه يعكس إرادة الشعب في الاستقلال، فهناك كفاح سلمي، تقابله أعمال التقتيل والسجن والتعذيب والاستعباد من طرف الاحتلال المغربي ويكشف بالملموس لماذا يستمر المغرب في سياسته الإستعمارية.
¯ لا يتوانى الاحتلال المغربي في التهجم على الجزائر في كل مناسبة، رغم أن عدالة القضية بلغت كل أصقاع العالم؟
@@  نحن نؤمن أن بناء المغرب العربي الكبير، لا يمكن أن يتم دون الشعب الصحراوي، ونؤكد أننا نكن احتراما كبيرا للشعب المغربي، الذي دعم ثورتنا وفتح لنا أرضه كلاجئين، وهو ما جعلنا نفتح أرضنا لجيراننا وإخواننا الصحراويين المشردين جراء الاستعمار، وموقفنا علني ومنسجم مع الشرعية الدولية، وهو ما جعل العالم والحركات التحررية الإفريقية تلقب الجزائر بمكة الثوار وقبلة الأحرار.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17796

العدد 17796

الأربعاء 14 نوفمبر 2018
العدد 17795

العدد 17795

الثلاثاء 13 نوفمبر 2018
العدد 17794

العدد 17794

الإثنين 12 نوفمبر 2018
العدد 17793

العدد 17793

الأحد 11 نوفمبر 2018