الأزمة السورية تتصدر أشغال وزراء الخارجية العرب

إنطلاق الدورة الـ١٣٨ لمجلس الجامعة العربية على مستوى المندوبين

القسم الدولي
انطلقت أمس الاثنين بالقاهرة أعمال الدورة الثامنة والثلاثين بعد المائة لمجلس الجامعة العربية على مستوى المندوبين الدائمين وذلك للاعداد لاجتماع وزراء الخارجية العرب المقرر يومي الاربعاء والخميس بحضور الرئيسين المصري محمد مرسي ونظيره الفلسطيني محمود عباس.
ويتضمن جدول اعمال المجلس عددا من الموضوعات من بينها القضية الفلسطينية وتطوراتها والصراع العربي الاسرائيلي وتفعيل مبادرة السلام العربية بالاضافة الى تقرير حول أعمال المكتب الرئيسي لمقاطعة اسرائيل وتقرير حول الامن المائي العربي وسرقة اسرائيل للمياه في الاراضي العربية المحتلة ومخاطر السلاح النووي الاسرائيلي والارهاب الدولي وسبل مكافحته بالاضافة الى الاوضاع فى الجولان العربي السوري المحتل والتضامن مع لبنان.
كما يتضمن جدول الاعمال موضوع مطالبة الامارات بجزر طنب الصغرى وطنب الكبرى وابوموسى المتنازع عليها مع ايران. يذكر انه تقرر إعادة طرح هذا الموضع مجددا على اجتماعات مجلس الجامعة العربية بناء على طلب من دولة الامارات بعد عدم توصل المساعي الدبلوماسية الى حل للنزاع.
كما يشمل جدول اعمال اجتماع مجلس الجامعة العربية على مستوى المندوبين الدائمين موضوع الحصار المفروض على السودان من قبل الولايات المتحدة الامريكية بخصوص شراء او استئجار الطائرات وقطع الغيار ونتائج هذا الحصار التى تهدد سلامة وامن الطيران المدني السودانى  بالاضافة الى بند حول دعم السلام والتنمية فى السودان والصومال وجزر القمر وبند حول الحل السلمي للنزاع بين جيبوتى وارتيريا.
يشار الى أن الاجتماع الوزاري لمجلس الجامعة سيسبقه اجتماعان وزاريان صباح غد اولهما اجتماع اللجنة الوزارية العربية المعنية بالازمة السورية وذلك لمناقشة اخر تطورات الاوضاع بعد اجتماع مجلس الامن الاخير وثانيها اجتماع اللجنة الوزارية المعنية بمتابعة تنفيذ قرارات قمة بغداد.
وقد اعدت الامانة العامة تقريرا اوليا عن الشهور الست الماضية حول متابعة تنفيذ قرارات قمة بغداد لاطلاع المجلس الوزارى العربي بمدى التزام كل دولة بتنفيذ قرارات القمة العربية.
وبالاضافة الى الموضوع الابرز امام المجلس الوزاري العربي وهو الوضع في سوريا تم ادراج موضوعات جديدة على جدول الاعمال تتعلق بتطورات الاوضاع فى اليمن فى ضوء ما تشهده الساحه اليمنية من حراك سياسي وميداني  بهدف الحصول على الدعم العربي للمبادرة الخليجية بشأن اليمن وثانيها تطورات الاوضاع فى ليبيا بعد تسلم المؤتمر العام مهام السلطة هناك من المجلس الوطنى الانتقالي.
 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17796

العدد 17796

الأربعاء 14 نوفمبر 2018
العدد 17795

العدد 17795

الثلاثاء 13 نوفمبر 2018
العدد 17794

العدد 17794

الإثنين 12 نوفمبر 2018
العدد 17793

العدد 17793

الأحد 11 نوفمبر 2018