اول لقاء اعلامي بعد تعيينه على رأس «للخضر»

بلماضي في ندوة صحفية اليوم بمركز سيدي موسى

 يلتقي المدرب الوطني الجديد جمال بلماضي، لأول مرة، برجال الإعلام خلال الندوة الصحفية التي سينشطها اليوم السبت بداية من الساعة الثالثة زوالا بالمركز التقني لسيدي موسى.
 توحي كل المؤشرات أن اللقاء الأول الذي يجمع المدرب السابق لنادي الدحيل القطري بالصحافة سيكون «ساخنا» في ظل الظرف الحالي الذي يمر به المنتخب الوطني والتحديات التي تنتظر هذا المدرب الشاب الذي وافق على تولي هذه المهام رغم أنه لم يكن اسمه مطروحا ضمن قائمة الاتحادية، على اعتبار أنها استنجدت ببلماضي بعدما عجزت في جلب المدرب العالمي مثلما كان يردده رئيس الفاف خير الدين زطشي في كل مرة أمام الصحفيين.
وسيتابع الجمهور الجزائري من دون شك الخرجة الإعلامية للمدرب جمال بلماضي عن كثب وينتظر منه إجابات على تساؤلات لطالما شغلت الرأي العام وصنعت مادة دسمة في مختلف وسائل الإعلام وكذا وسائل التواصل الاجتماعي بداية من حيثيات المفاوضات مع الاتحادية وكيفية قبوله العرض، رغم أنه لم يكن ضمن «الأولويات»، إضافة إلى هوية الطاقم الفني الذي اختار للعمل معه، ناهيك عن حيثيات العقد الذي يربطه بالاتحادية وكذا الأهداف المسطرة إلى غاية 2022 وتفاصيل أخرى تتعلق بالورشة التي سيفتحها.
كما سيكون ملف اللاعبين المبعدين وكذا الجدل القائم دائما حول المحليين والمحترفين ضمن استفسارات الصحفيين خلال الندوة الصحفية.
وسيكون بلماضي خلال أول لقاء مع الاعلام مطالبا بالحفاظ على أعصابه وعدم الوقوع في الفخ الذي وقع فيه سابقه، رابح ماجر، خاصة وأن التجربة التي خاضها اللاعب الأسبق لأولمبيك مارسيليا في قطر، تؤكد أن علاقته مع الصحافة لم تكن «سمنا على عسل».

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17854

العدد 17854

الأربعاء 23 جانفي 2019
العدد 17853

العدد 17853

الثلاثاء 22 جانفي 2019
العدد 17852

العدد 17852

الإثنين 21 جانفي 2019
العدد 17851

العدد 17851

الأحد 20 جانفي 2019