على هامش إستقباله لرياضيي ذوي الإحتياجات الخاصة

حطاب: «سنرافقهم حتى نسمح لهم بالاستمرار في التتويجات»

نبيلة بوقرين

إستقبل، عشية أمس، وزير الشباب والرياضة، محمد حطاب، مجموعة من الرياضيين الحاليين والقدامى لفئة ذوي الإحتياجات الخاصة في مركز غرمول بالعاصمة تحدث معهم عن مستقبلهم وناقش جميع الأمور العالقة وبعض المشاكل التي تواجههم في مسارهم من اجل تدارك الوضع وتوفير الإمكانيات اللازمة لهم لتشريف الألوان الوطنية في قادم المواعيد الدولية التي تنتظرهم.

عرف الإجتماع حضور كل من رئيس الإتحادية الجزائرية لرياضة ذوي الإحتياجات الخاصة محمد حشفة، إضافة إلى رياضيين قدامى في مختلف الإختصاصات وبعض الوجوه التي تمثل الألوان الوطنية في مختلف المحافل الدولية وفي مقدمتها البطولة العالمية القادمة والألعاب شبه الأولمبية 2020 في صورة رائعة مزجت بين من صنعوا أمجاد الماضي ومن يواصلون حمل المشعل. بهذه المناسبة أكد حطاب أن وزارة الشباب والرياضة ستقدم الدعم اللازم لكل الرياضيين من أجل مواصلة حصد النتائج الإيجابية مستقبلا قائلا: «اللقاء الذي جمعنا مع رياضيي ذوي الإحتياجات الخاصة هو عادي ويعتبر واجب حتى نتحدث مع أبطال المنافسات شبه الأولمبية الذين سبق لهم أن شرفوا الألوان الوطنية والجزائر في المحافل الدولية بدليل أنهم حصدوا مؤخرا 58 ميدالية أولمبية من بينها 20 ذهبية، وهذا الرقم ليس بالسهل ونحن نشكرهم على كل ما قدموه للرياضة الجزائرية».
واصل الوزير قائلا في ذات السياق «والرائع في هذا الإجتماع هو تواجد العناصر الحالية مع قدامى الرياضيين وإرتأينا أن تكون وقفة تقدير وإعتبار وإحترام لهذه الأسماء خاصة بعدما أصبحت رياضة نخبة .. وسنرافقهم حتى نسمح لهم بالإستمرار في التتويجات مستقبلا، حيث تنتظرهم منافسات دولية أخرى ونحن هنا من أجل المرافقة المادية والمعنوية ونشجعهم للمضي قدما من أجل الحصول على نتائج إيجابية مستقبلا، وفي نفس الوقت هناك تعليمات من الحكومة من أجل تسهيل المهمة أمام ذوي الإحتياجات الخاصة ونحن من جانبنا أعطينا تعليمات من أجل تجهيز المرافق الرياضية الجديدة والملاعب الكبرى بأماكن خاصة لهم لأنهم جزء من مجتمعنا من خلال جعلها مرافق ذكية، خضراء تتناسب مع كل الشرائح».

بلماضي له القدرات المناسبة للنجاح مع المنتخب
 
من جهة أخرى، عبر حطاب عن تفاؤله الكبير لنجاح المدرب الجديد للمنتخب الوطني لكرة القدم، قائلا: «مدرب المنتخب الوطني لكرة القدم جمال بلماضي إسم معروف وله سجل ثري و هو ذو حنكة وتجربة سبق له أن توج بعدة ألقاب ولهذا أرى أن الإختيار ذكي كما أنه جزائري ويعرف العقلية الجزائرية واللاعبين كلهم راضون بتعيينه ولكن ذلك لا يكفي لوحده بل يجب أن يكون هناك محيط ملائم حتى يتمكن من العمل لإعادة الفريق الوطني إلى الواجهة وتحقيق نتائج إيجابية مستقبلا.. وبالنسبة للأشغال التي يشهدها ملعب 5 جويلية تعتبر عادية بعد احتضانه لعدة مقابلات في الفترة الأخيرة وكذا الألعاب الافريقية للشباب».  







 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17796

العدد 17796

الأربعاء 14 نوفمبر 2018
العدد 17795

العدد 17795

الثلاثاء 13 نوفمبر 2018
العدد 17794

العدد 17794

الإثنين 12 نوفمبر 2018
العدد 17793

العدد 17793

الأحد 11 نوفمبر 2018