فيما يواصل بن لعمري وخليلي العلاج

إصابة مقداد بدأت تثير قلق أنصار ''الكناري''

عمار حميسي

حيرت الإصابة التي يعاني منها اللاعب مقداد انصار فريق شبيبة القبائل الذين كانوا يضعون امال كبيرة على اللاعب السابق للعميد من اجل اعادة امجاد «الكناري» الضائعة، الأمر الذي حير الانصار ان اللاعب لم يلعب أي مباراة مع الفريق.
 وقامت من جهتها ادارة الفريق بالاجراءات اللازمة من اجل تجهيز اللاعب الذي اصبح بمثابة اللغز، خاصة ان الجهاز الطبي للفريق هو الآخر لا يعلم الفترة التي سيغيب فيها اللاعب مقداد عن الفريق، رغم ان غيابه عن الداربي القبائلي امر مؤكد وهو الأمر الذي حز في نفوس الانصار الذين كانوا يرغبون في رؤية لاعبهم المفضل في هذه المباراة التي تتميز بخصوصية كبيرة بين الفريقين من جهة أخرى يقوم الجهاز الفني للفريق بسباق ضد الزمن من اجل تجهيز المدافع جمال بلعمري الذي يعاني من اصابة لكنها، لن تمنعه من المشاركة في مباراة شبيبة بجاية. ويأمل المدرب فابرو في استعادة المدافع بلعمري لعافيته من اجل المشاركة في هذه المباراة، خاصة انه أدى دوره على اكمل وجه في المنصب الذي اشركه فابرو فيه و هو منصب الظهير الأيمن خلف اللاعب رماش الذي اصبح يلعب كجناح على الجهة اليمنى، و هو ما اعطى امان اكبر لدفاع الفريق من هذه الجهة كما لا يرغب فابرو في اجراء تغييرات على دفاع الفريق من اجل الحفاظ على الانسجام.

خليلي ينتظر الضوء الأخضر

كما ينتظر المدافع خليلي الضوء الأخضر من طبيب الفريق من اجل الاندماج مع المجموعة في التدريبات، حيث خضع لبرنامج خاص من الجهاز الفني للفريق ليكون جاهزا ومن الممكن ان يكون متواجدا مع الفريق، خاصة بعد زوال الآلام التي كان يحس بها على مستوى العضلات المقربة.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17752

العدد 17752

الأحد 23 سبتمبر 2018
العدد 17751

العدد 17751

السبت 22 سبتمبر 2018
العدد 17750

العدد 17750

الجمعة 21 سبتمبر 2018
العدد 17749

العدد 17749

الثلاثاء 18 سبتمبر 2018