الرّابطة المحترفة الأولى

القمّة في تيزي وزو بين شبيبة القبائل واتحاد العاصمة

محمد فوزي بقاص

تجرى اليوم مباريات الجولة الـ 28 من الرابطة المحترفة لكرة القدم بإقامة مباريات جد مهمة ومصيرية سواء بالنسبة للفرق التي تلعب على لقب البطولة أو التي تبحث عن ضمان البقاء، وهو ما ينبئ بمباريات قوية ومليئة بالإثارة والمتعة الكروية.
تلعب اليوم ثماني مباريات هامة، حيث ستكون الإثارة بملعب أول نوفمبر بتيزي وزو بداية من الساعة 22:30 مساء، حين يحل الرائد إتحاد العاصمة ضيفا ثقيلا على صاحبة المركز الثالث شبيبة القبائل في مباراة مصيرية، حيث يهدف أصحاب الضيافة إلى الفوز على منافسهم المباشر إتحاد العاصمة، وإعادته إلى النقطة الصفر بعد الفوز الكبير الذي حققه العاصميون ضد أولمبي المدية بثلاثة أهداف لواحد، والذين عززوا به صدارتهم للمحترف الأول وعمّقوا الفارق إلى أربع نقاط عن نادي بارادو و6 نقاط عن شبيبة القبائل، وسيحاول رفقاء المتألق «مزيان» تحقيق فوزهم الثاني على التوالي لإبعاد الكناري نهائيا من سباق اللقب أو العودة بنقطة التعادل من تيزي وزو على الأقل لإبقاء نفس فارق النقاط مع الشبيبة، التي تبحث هي الأخرى عن تحقيق اللقب ولا تريد الاستسلام وتبحث عن تمديد السوسبانس إلى آخر جولة من المحترف الأول.

بارادو في مهمّة الفوز وتضييق الخناق على الإتحاد

سيكون ملعب «عمر حمادي» ببولوغين بداية من الساعة 22:30 مساء مسرحا لإجراء مباراة وصيف المحترف الأول نادي بارادو مع المهدد بالسقوط إتحاد بلعباس، الذي عاد بقوة في الجولتين الأخيرتين، حيث يهدف أشبال المدرب البرتغالي «شالو» إلى العودة إلى أجواء الانتصارات والعمل على تضييق الخناق على إتحاد العاصمة أكثر خصوصا في حالة انهزامه أين سيعود الفارق إلى نقطة وحيدة، وهو ما سينعش حظوظ الطواحين في التتويج بأول لقب لهم في التاريخ، لكن مأموريتهم لن تكون سهلة بتاتا أمام منافس يلعب آخر أوراقه من أجل ضمان البقاء في المحترف الأول، خصوصا أنه عاد بقوة في الجولتين الأخيرتين بعدما تمكن من تحقيق فوزين متتالين أمام منافسيه المباشرين دفاع تاجنانت وأمل عين مليلة على التوالي، وهو ما سيجعله يدخل اللقاء بمعنويات مرتفعة.

شباب بلوزداد على بعد 3 نقاط من تحقيق البقاء

صاحب المركز الرابع شبيبة الساورة سيكون في تنقل جد صعب إلى العاصمة حين يواجه شباب بلوزداد بملعب 20 أوت 55  بداية من الساعة 22:30 مساءً، حيث ستكون مهمته معقدة من أجل العودة بنتيجة إيجابية إلى بشار، والتسلق للمركز الثالث الذي يبحث عنه النسور للاقتراب من ضمان مرتبة مؤهلة لإحدى المنافسات القارية الموسم القادم، أمام منافس يبحث عن النقاط الثلاث لضمان البقاء نهائيا والاحتفال مع أنصاره بالبقاء في حظيرة المحترف الأول.
مواجهة لا تقل أهمية عن سابقيها سيحتضنها ملعب «أحمد زبانة» بوهران بداية من 22:30 مساء بين المولودية المحلية وصاحبة المركز الخامس شباب قسنطينة، أين سيكون المحليون بقيادة المدرب الجديد «نذير لكناوي» أمام حتمية تحقيق الفوز للابتعاد ولو مؤقتا من دائرة الخطر، وتحقيق ثاني نتيجة إيجابية على التوالي، بعد التعادل المهم الذين عادوا به من تاجنانت، لكن مهمتهم لن تكون سهلة أمام شباب قسنطينة الباحث عن تحقيق الفوز لضمان مشاركة قارية الثانية على التوالي.
داربي الشرق بين وفاق سطيف وضيفه أهلي البرج سيلعب هذه المرة بدون طعم، حيث أن الوفاق خسر كل أهدافه ويسير في الجولات الأخيرة بدون هدف رغم أنه يحتل المركز السادس بفارق 4 نقاط عن شبيبة القبائل، خصوصا أن الطاقم الإداري بقيادة الرئيس «حسان حمار» قرّر الاستقالة في نهاية الموسم، لكن منافسه يبحث عن نقاط ضمان البقاء نهائيا في المحترف الأول.
مولودية الجزائر التي تتجه إلى تحقيق موسم فاشل على كل الأصعدة، سيستقبل بداية من الساعة 22:30 مساء مولودية بجاية المهددة بالسقوط، حيث سيحاول العميد تحقيق فوز الأمل في إنهاء الموسم على البوديوم، لكن ذلك لن يكون سهلا أمام مولودية بجاية الباحثة عن نقاط إضافية تقربها من تحقيق البقاء.
في ذيل الترتيب سيحتدم الصراع بين فرق المؤخرة، حيث يستقبل أمل عين مليلة دفاع تاجنانت في لقاء بست نقاط لكليهما بداية من الرابعة مساء، فيما يبحث أولمبي المدية عن الفوز في لقاء الفرصة الأخيرة على الجريح نصر حسين داي الذي تنقصه نقطة وحيدة لضمان البقاء.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 18026

العدد 18026

الأحد 18 أوث 2019
العدد 18025

العدد 18025

السبت 17 أوث 2019
العدد 18024

العدد 18024

الجمعة 16 أوث 2019
العدد 18023

العدد 18023

الأربعاء 14 أوث 2019