قبضة حديدية بين إدارة النصرية و«خاسف» حول ورقة تسريحه

صفقة انتقال موهبة الفريق إلى نيس قد تفشل

محمد فوزي بقاص

كشفت مصادر «الشعب» من داخل بيت فريق نصر حسين داي أن الظهير الأيسر الشاب الدولي الجزائري «نوفل خاسف» يواصل تعنته ولم يلتحق بعد بتدريبات الفريق تحضيرا للموسم الكروي الجديد (2019 – 2020)، حيث أغلق هاتفه النقال ولم يعد له أثر منذ عدة أيام في طريقة مباشرة وصريحة يؤكد بها موهبة النصرية الصاعد رغبته في الرحيل عن الفريق يومين فقط قبل انطلاق بطولة الرابطة المحترفة الأولى لكرة القدم وعن غلق الميركاتو الصيفي الجاري في الجزائر ومختلف البطولات الأوروبية.
قبضة حديدية تلك التي تتواجد فيها إدارة نصر حسين داي مع خريج مدرستها «نوفل خاسف» بعدما عرض عليها التفاوض شخصيا على ورقة تسريحه وذلك بالاستغناء عن الرواتب الشهرية التي يدين بها للنادي العاصمي وكذا دفع ملبغ مالي، لكن المقترح لقي رفض إدارة النصرية التي تصر على ضرورة تفاوض الفريق الذي يريد الاستفادة من خدمات لاعب المنتخب الأولمبي معها من أجل تسريحه، خصوصا أن مسؤولي النصرية على دراية بأن صاحب 21 ربيعا دخل في مفاوضات مع عدة أندية فرنسية قبل نهاية الموسم المنقضي، وفي مقدمتها نادي نيس الفرنسي وهو ما جعل الإدارة الجديدة للعاصميين ترفض جملة وتفصيلا الاستغناء عن لاعبها دون الاستفادة من قيمة تحويله وكذا حقوق التكوين التي ستنعش خزينة الفريق وتبعدها عن الأزمة المالية الحادة التي تتخبط فيها هذا الموسم.
من جهة أخرى، كشف مصدرنا بأن إدارة النصرية متذمرة من سلوك لاعبها الذي غلق هاتفه ولم يعط أي خبر لإدارة الفريق أو للطاقم الفني عن مكان تواجده أو سبب غيابه عن التدريبات الجماعية للفريق الذي يحضر لمباراة الجولة الأولى من الرابطة المحترفة الأولى لكرة القدم ضد نادي شبيبة القبائل الجمعة المقبل هذا، وتبشر كل المعطيات بأن أزمة اللاعب «خاسف» مع إدارة فريقه ستطول وهو ما قد يجعل صفقة تحوله للعب في بطولة «الليغ 1» الفرنسية تفشل على الأقل خلال الميركاتو الصيفي الجاري، خصوصا أننا في الأيام الأخيرة لسوق التحويلات الصيفية بفرنسا، لكن الأمر الذي قد يكون في صالح اللاعب هو أن إدارة أصحاب اللونين الأحمر والأسود لحد الساعة لم تباشر في عملية الانتدابات التي أخذت وقتا بسبب الإجراءات الإدارية التي استغرقت وقتا طويلا لبيع نادي نيس الفرنسي إلى مجمع «إنيسيو» المملوك للثري البريطاني «جيم راتكليف»، وهو ما يحتم على «خاسف» البحث عن الحلول اللازمة مع إدارة الفريق من أجل التنقل للاحتراف الذي قد يجعله يلفت أنظار الناخب الوطني «جمال بلماضي» في ظل سياسة التشبيب التي يبحث عنها المسؤول الأول على رأس العارضة الفنية للمنتخب، وكذا ابتعاد «محمد فارس» عن الميادين لمدة لا تقل عن 6 أشهر كاملة بسبب إصابة في الرباط الصليبي تلقاها في مباراة ودية لفريقه الأسبوع الفارط، والتي حرمته من التنقل إلى العملاق الإيطالي إينتر ميلان فيما كانت الصفقة تسير في الطريق الصحيح.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 18031

العدد 18031

السبت 24 أوث 2019
العدد 18030

العدد 18030

الجمعة 23 أوث 2019
العدد 18029

العدد 18029

الأربعاء 21 أوث 2019
العدد 18028

العدد 18028

الثلاثاء 20 أوث 2019