الجزائر (2) - ليبيا (0)

تأهل مستحق لـ ''الخضر'' لموعد جنوب إفريقيا

حامد حمور

تأهل المنتخب الوطني ليلة أمس إلى الدورة النهائية لكأس إفريقيا للأمم ٢٠١٣، بعد فوزه الكبير على نظيره الليبي بنتيجة  ٢ ٠- في لقاء العودة من الدور الأخير للتصفيات الذي جرى بملعب مصطفى تشاكر بالبليدة امام حضور جماهيري قياسي شجعوا اشبال هاليلوزيتش لتأكيد تفوقهم هنا بالجزائر، بعد ان كانوا قد فازوا بلقاء الذهاب في الدار البيضاء.
وبالتالي سيحضر ''الخضر'' بجنوب افريقيا في جانفي القادم لتنشيط العرس القاري الكبير، وذلك بفضل العمل المميز الذي قام به الناخب الوطني الذي جعل الفريق في تطور مستمر على جميع الأصعدة.
وقد لعب الفريق الوطني بخطة هجومية منذ البداية أربكت المنافس، ووصل ''الخضر'' الى مرمى الفريق الليبي في الدقائق الأولى عن طريق سوداني (٤) وسليماني (٧ ) اللذان استغلا العمل  الجماعي الكبير في الفريق، الأول مباشرة بعد تنفيذ ركنية والثاني بعد فتحة محكمة.
فالسيطرة كانت جزائرية في أغلب فترات المقابلة بفضل التوزيع المحكم للاعبين الذين قاموا بدورهم بكل تركيز، حيث ظهر التحضير المحكم للمباراة من طرف الطاقم الفني..
فقد سير الفريق الوطني بقية المباراة بعد توقيع الهدفين بتركيز كبير، رغم المحاولات التي قام بها أشبال المدرب اربيش، والتي وجدت الثنائي مجاني - بلكالم بالمرصاد.
وبعد تحقيق الهدف الأول وهو العودة الى الدورة النهائية لكأس افريقيا فان التركيز سيكون على أشده لتحقيق التأهل الى المونديال في الأشهر القادمة بمعنويات مرتفعة.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17749

العدد 17749

الثلاثاء 18 سبتمبر 2018
العدد 17748

العدد 17748

الإثنين 17 سبتمبر 2018
العدد 17747

العدد 17747

الأحد 16 سبتمبر 2018
العدد 17746

العدد 17746

السبت 15 سبتمبر 2018