القسم الأول لكرة اليد

احتمال انسحاب نادي آفاق مواهب وهران يبقى قائما

تتمسك إدارة نادي آفاق مواهب وهران، الصاعد الجديد إلى بطولة القسم الوطني الأول لكرة اليد (ذكور وإناث) باحتمال الانسحاب من المنافسة الموسم المقبل بسبب الأزمة المالية التي يتخبط فيها، بحسب ما استفيد، أمس الثلاثاء، من رئيس هذا النادي.
 صرح سيد أحمد جندارة: «القسم الوطني الأول يتطلب إمكانيات أكبر،
والواقع أنه لحد الآن ليست لدينا حتى الإمكانيات التي تسمح لنا بالتطلع للعب ورقة البقاء».
 ورغم أن نادي آفاق مواهب وهران لكرة اليد تأسس في 2014 فقط، إلا أنه تمكن من صعود عدة درجات من الأقسام السفلى ليفصله الآن شوط واحد فقط على قسم النخبة، لكن مشاكله المالية الحالية قد تعيده إلى نقطة الصفر، وفق رئيسه دائما.
 أضاف ذات المسؤول في هذا الصدد : «نحن بصدد تضييع ثمار عمل أربع سنوات بسبب إحجام السلطات المحلية والمصالح المعنية على مساعدتنا، فمن غير المعقول أن نعامل بالمثل، من حيث الإعانات المالية، مع أندية تنشط في الأقسام السفلى، رغم أننا حققنا الصعود لرابع موسم على التوالي وفي الجنسين».
 تابع : «نادينا الذي استثمر في اللاعبين الشبان المتألقين في الرياضة
المدرسية، يضم أكثر من 250 لاعب ولاعبة في كامل فئات كرة اليد، وهو الآن مهدد بالاندثار في ظل المتاعب المالية الكبيرة التي نواجهها».
 كما ذكر نفس المسؤول بالوعد الذي تلقاه من طرف والي وهران لدى تكريم ناديه بعد صعوده في نهاية الموسم المنصرم، «ولكننا ننتظر دائما أن تتجسد هذه الوعود التي بدونها قد لا نكون حاضرين في الميدان الموسم المقبل»، على حد تعبيره.
 قبل بضعة أسابيع من انطلاق المنافسة الرسمية، لم تحدد إدارة فريق آفاق مواهب وهران بعد موعدا لانطلاق التحضيرات للموسم الجديد، بحسب رئيسها، الذي ينتظر اتضاح الأمور أكثر من الجانب المالي قبل اتخاذ القرار النهائي بخصوص مشاركة تشكيلته في الصنفين في بطولة الموسم المقبل من عدمها.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18076

العدد18076

الجمعة 18 أكتوير 2019
العدد18075

العدد18075

الأربعاء 16 أكتوير 2019
العدد18074

العدد18074

الثلاثاء 15 أكتوير 2019
العدد18073

العدد18073

الإثنين 14 أكتوير 2019