ولاية الجزائر

تكريم وتوزيع إعانات مالية لفرق بعين طاية وبراقي

تمّ يوم الخميس توزيع إعانات مالية وتكريم للفرق الرياضية المحلية بولاية الجزائر التي تألقت على الصعيد الوطني في عديد التخصصات الرياضية، وذلك في إطار انطلاق الموسم الرياضي 2019 ــ 2020.  
وقد أشرف والي الولاية عبد الخالق صيودة على مستوى قاعة متعددة الرياضات بكل من بلديتي عين طاية وبراقي (شرق العاصمة)، وبحضور مسؤولين محليين على تسليم إعانات مالية لرؤساء الفرق والأندية المحلية تراوحت قيمتها ما بين 8 ملايين دج و1 مليون دج، وكذا هدايا وتجهيزات للرياضيين عرفانا لما حققوه من نتائج خلال الموسم الرياضي 2018 - 2019.  
وفي هذا الإطار، أكّد والي ولاية الجزائر عبد الخالق صيودة على هامش حفلين تكريميين بكل من بلدية عين طاية وبراقي، أن عملية توزيع الإعانات المالية والتجهيزات الرياضية على الفرق الرياضية المحلية التي تتزامن وانطلاق الموسم الرياضي 2019 - 2020، من أجل تحسين مستوى التكوين الرياضي والتكفل بانشغالات الأسرة الرياضية المحلية بغية تشجيع الشباب لتحقيق أحسن النتائج، كما سيتم تعميمها لتدعيم وتحفيز مختلف الفرق الرياضية العريقة في شتى التخصصات.  
وأشار المسؤول الأول على الجهاز التنفيذي للعاصمة أن خرجته الأولى للقطاع الرياضي شملت البلديات التي سجلت عجزا ومشاكل في تمويل القطاع الرياضي، خاصة ونحن في بداية انطلاق الموسم الرياضي، حيث تعرف هذه الفرق عجزا في تمويل نشاطاتها، وهو ما دفع إلى التسريع في تخصيص هذه الإعانات المالية التي ستعمم لاحقا على مستوى كل الجمعيات الرياضية بالعاصمة.
من جهة أخرى، أشار الوالي إلى أن ولاية الجزائر «تعاني عجزا فيما يخص المرافق الرياضية سيما المرافق الرياضية الجوارية»، مشيرا إلى مختلف الجهود لتدارك هذا العجز من خلال عمليات إعادة التأهيل التي تعرفها العديد من المرافق والمنشآت الرياضية، إلى جانب تسجيل مشاريع عديدة لإنجاز مرافق رياضية  خاصة، حيث تم تخصيص ضمن ميزانية الصندوق الولائي ما يفوق 450 مليار سنتيم.
وأوضح صيودة، أن ولاية الجزائر تولي اهتماما كبيرا لمشاريع الرياضة والشباب، حيث استفادت من مشاريع رياضية قيد الإنجاز (مسابح شبه أولمبية - قاعات متعددة الرياضات ـ دور الشباب ـ ملاعب جوارية وبلدية) تقدّر ميزانيتها بـ 1500 مليار سنيتم في إطار ميزانية مبادرات الشباب والممارسات الرياضية (خارج ميزانية المشاريع الكبرى للقطاع)، سيتم تسليمها تدريجيا لتوضع في خدمة الشباب لممارسة مختلف أنواع الرياضية والترفيه.   
 وفيما يتعلق بتقدم الأشغال على مستوى ملعب براقي، أكد الوالي أن نسبة الأشغال تجاوزت 70 بالمائة، حيث يتم متابعة وتيرة الإنجاز بصرامة ومتابعة حثيثة، ومن المنتظر - حسب وزير الشباب والرياضة - استلامه خلال الثلاثي الأول من سنة 2020.
كما تمّ من جهة أخرى تقديم إعانة مالية لإعادة تأهيل ملعب 20 أوت 1955 ببلوزداد، والأشغال تشارف على نهايتها وسيكون جاهزا لتدريبات فريق شباب بلوزداد المقبل على منافسات قارية، وكذا لاحتضان مختلف الفعاليات الرياضية في أحسن الظروف.
 كما أبدى الوالي عبد الخالف صيودة وقوفه ودعمه للفرق العاصمية المتأهلة لمختلف المنافسات القارية التي ستمثل ولاية الجزائر، ويتعلق الأمر بفريق شباب بلوزداد، نادي بارادو  واتحاد العاصمة ووقوفه إلى جانبها وتخصيص إعانات ومساعدات مالية لتجاوز مشاكلها المادية.
 وشملت التكريمات في محطة أولى ببلدية عين طاية (المقاطعة الإدارية الدار البيضاء) توزيع إعانات مالية تتراوح ما بين 4.5 ملايين دج و1 مليون دج لكل من فريق «نادي أمل كرة اليد عين طاية»، وهو من الأندية العريقة في التكوين على مستوى العاصمة وكذا نادي وداد عين طاية الكرة الطائرة فتيات، نادي شباب كرة القدم عين طاية ونادي أولمبيك كرة اليد عين طاية فتيات.
وأعلن ذات المصدر عن تسجيل مشروع أكاديمية لكرة اليد على مستوى بلدية عين طاية خصّصت لها مصالح الولاية 50 مليار سنتيم، سيتم المشروع في تنفيذها مباشرة بعد الانتهاء من الدراسة بالنظر إلى مكانة فريق عين طاية لكرة اليد.
وتمّ على مستوى بلدية براقي تكريم الأسرة الرياضية المحلية وتوزيع إعانات مالية على فريق الشباب الرياضي لبراقي لكرة اليد مختلف الأصناف، وكذا فريق سيدي موسى وفريق كرة اليد للكاليتوس وفريق الاتحاد الرياضي لبن طلحة، وتراوحت قيمة الإعانات ما بين 7 مليون دج و60 مليون سنتيم تشجيعا لهؤلاء الشباب في مشوارهم الرياضي، وتحفيزهم أكثر على ممارسة الرياضات والحصول على الألقاب).

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18079

العدد18079

الإثنين 21 أكتوير 2019
العدد18078

العدد18078

الأحد 20 أكتوير 2019
العدد18077

العدد18077

السبت 19 أكتوير 2019
العدد18076

العدد18076

الجمعة 18 أكتوير 2019