شباب بلوزداد

حميتي وبن علجية يريدان مغـــادرة الفريق

عمار حميسي

طالب لاعبا فريق شباب بلوزداد فارس حميتي ومهدي بن علجية ادارة فريقهما بتسريحهما من الفريق بعد ان وصلت العلاقة بينهما وبين المدرب ارينا لطريق مسدود تجلى من خلال قيام هذا الاخير بطردهما من الحصة التدريبية التي سبقت لقاء شباب قسنطينة.
  سيعرضان على المجلس التاديبي مباشرة ولم يهضم اللاعبان الطريقة التي عاملهم بها المدرب الذي لم يتقبل عدم انضباط اللاعبان سواء في التدريبات او داخل الفريق من جهته يرغب رئيس الفريق عز الدين قانة مسك العصا من الوسط من خلال معاقبة اللاعبين ماديا دون التخلي عنهما او بمعنى اصح طردهما من الفريق.
يذكر ان اللاعبين بن علجية وحميتي ظهرا بمستوى بعيد عن المستوى الذي توقعه الانصار منهم فبن علجية لم يستطع لحد الان فرض نفسه كلاعب اساسي و نفس الامر بالنسبة للاعب حميتي الذي تدهور مستواه بشكل كبير وظهر بمستوى اكثر من عادي رغم ان رئيس الفريق كان يحضره لخلافة سليماني في حال رحيل هذا الاخير عن الفريق لكن  هذا الامر يبدو بعيد المنال خاصة في ظل الفرق الشاسع في المستوى بين اللاعبين حاليا.
نقازي يهدد باللجوء الى لجنة المنازعات
من جهة اخرى مازالت متاعب الفريق المادية متواصلة حيث هدد نقازي  المساعد السابق للمدرب جمال مناد عندما كان يشرف على الفريق باللجوء الى لجنة المنازعات على مستوى الاتحادية الجزائرية لكرة القدم من اجل الحصول على مستحقاته التي يدين بها والمقدرة باجرة اربعة اشهر ومن المتوقع ان تضطر حينها ادارة الرئيس قانة لتسوية الامر بطريقة او باخرى و الا سيتم معاقبة الفريق وينطبق نفس الامر على المدرب السابق للفريق جمال مناد الذي ما زالت لديه هو الاخر مستحقات عالقة لدى ادارة الشباب لكن بعض الاطراف في الفريق استطاعوا اقناع مناد بمنحه مستحقاته بالتقسيط في ظل معاناة الفريق من الناحية المادية و طلبوا من مناد مراعاة الظروف الصعبة التي يعاني منها الفريق من الناحية المادية .

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17800

العدد 17800

الثلاثاء 20 نوفمبر 2018
العدد 17799

العدد 17799

الأحد 18 نوفمبر 2018
العدد 17798

العدد 17798

السبت 17 نوفمبر 2018
العدد 17797

العدد 17797

الجمعة 16 نوفمبر 2018