عرفانا لمساهمته في ترقية العلاقات الرّياضية بين المجر والجزائر

سفيرة المجر في الجزائر تقلّد بيراف ميدالية الاستحقاق المجرية

قُلّد رئيس اللجنة الأولمبية الجزائرية، مصطفى بيراف، أمس الأربعاء بالجزائر، ميدالية الاستحقاق المجرية، وهو تكريم «يأتي عرفانا لمساهمته في ترقية التبادلات بين الجزائر و المجر في مجال الرياضة».
وتسلّم السيد بيراف الميدالية من طرف سفيرة المجر بالجزائر، السيدة هيلغا كاتالاين بريتز التي أبرزت بهذه المناسبة أن هذا التكريم جاء عرفانا لمساهمته في ترقية التبادلات بين المجر والجزائر في مجال الرياضة.
وأوضح رئيس اللجنة الأولمبية الجزائرية ورئيس جمعية اللجان الوطنية الأولمبية الافريقية، أن هيئته «ترغب في الاستفادة من التجربة المجرية في مجال الرياضة، لا سيما فيما يخص تحضير الرياضيين والتأطير التقني. وكذا تنظيم التظاهرات الكبرى».
وتمّ التأسيس الفعلي للتعاون بين الجزائر والمجر في مجال الرياضية بموجب اتفاقية اطار وقعت بتاريخ 23 مارس 2018 من طرف اللجنة الأولمبية الجزائرية ونظيرتها المجرية، والتي تخص عدة جوانب تحسبا للمواعيد الدولية القادمة.
وبموجب هذا الاتفاق، استفاد واحد وستون رياضيا تابعين لعشر فدراليات رياضية، شهر اغسطس الفارط، من تجمع ببودابست (المجر) في إطار إطلاق مسار تحضير الرياضيين الشباب في مختلف التخصصات تحسبا للألعاب الأولمبية للشباب المرتقب تنظيمها بالعاصمة السنغالية (دكار).
كما تمّ خلال هذا الحفل إسداء ميدالية الاستحقاق المجري للسيد رشيد بن عيسى، وزير فلاحة سابق، الذي «ساهم بشكل كبير في علاقات الصداقة والروابط المهنية والاقتصادية بين البلدين».
وأشارت السيدة بريتز تقول: «لقد عمل خلال سنوات على تعزيز التعاون بين البلدين، لا سيما في مجالات الفلاحة والصناعة الغذائية والبيطرة. لقد دعّم مشاريع مؤسساتية مهيكلة وفتح الأبواب للمزيد من علاقات التعاون بين شركات البلدين».

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18097

العدد18097

الإثنين 11 نوفمبر 2019
العدد18096

العدد18096

الأحد 10 نوفمبر 2019
العدد18095

العدد18095

السبت 09 نوفمبر 2019
العدد18094

العدد18094

الأربعاء 06 نوفمبر 2019