محمد بسّعد، رئيس الاتحادية الجزائرية للتّنس لـ «الشعب»:

«الموسم الرّياضي 2019 كان إيجابيا دوليا وطنيا »

نبيلة بوقرين

ثمّن رئيس الإتحادية الجزائرية لرياضة التنس محمد بسّعد في تصريح خاص لجريدة «الشعب» النّتائج المحقّقة على الصّعيدين الدولي والوطني خلال الموسم الرياضي لسنة 2019، الذي اختتمت فعالياته مؤخرا بإجراء آخر بطولة للأكابر بميادين بوفاريك.

 أرجع محمد بسّعد هذه النتائج الإيجابية إلى العمل الكبير الذي قاموا به على مستوى الإتحادية في قوله: «الحمد لله الموسم الرياضي لسنة 2019 شهد نتائج إيجابية على الصعيد الوطني بالنظر للمنافسة المسجلة خلال البطولات التي قمنا بتنظيمها، آخرها البطولة الوطنية للأكابر التي جرت ببوفاريك في الفترة الممتدة من 30 أكتوبر إلى 4 نوفمبر، والتي عرفت سيطرة فريق المجمّع البترولي حسب الفرق، فيما تمكّن يوسف ريحان من المجمع البترولي من التتويج بلقب الفردي، وافتكّت ياسمين بوجادي من جمعية الأمن الوطني من نيل اللقب لدى السيدات».
واصل الرجل الأول على رأس الإتحادية الجزائرية للملكة الصفراء قائلا: «البطولة الوطنية جرت في ظروف تنظيمية محكمة، وعرفت مستوى فنيا عاليا، وهذا راجع إلى العمل الكبير الذي نقوم به بالتنسيق مع الفرق، حيث بدأت تبرز مواهب شابّة وتتنافس على الألقاب عكس ما كان عليه الحال في السابق أين كان شبه تكوين على مستوى الأندية، ما جعل المستوى يتراجع والدليل واضح من خلال النتائج المحققة في مختلف الدورات التي قمنا بتنظيمها خلال الموسم الرياضي المُنقضي».
أما فيما يتعلق بالنتائج المحققة على الصعيد الدولي، قال محمد بسّعد: «النتائج التي حقّقتها العناصر الوطنية على الصعيد الدولي كانت جد إيجابية، خاصة فيما يتعلق بيوسف ريحان، الذي كان في الموعد ضمن منافسة رولان غاروس للأواسط، كما توجد نقطة أخرى مهمة وهي التركيز على التكوين بدليل تنقّل حمزة خلاصي إلى روسيا، كل هذه الأمور مؤشّرات تدل على نجاح البرنامج الذي قمنا بتسطيره».

حدّدنا الرّزنامة القادمة خلال الاجتماع التّقني

كشف رئيس الإتحادية عن النّقاط التي خلُص إليها الإجتماع التقني الذي انعقد في الأيام القليلة الماضية، قائلا: «الإجتماع التقني الذي انعقد في الأيام الماضية كان فرصة لنا لتقييم الموسم الرياضي المنقضي والوقوف على كل الأمور التي شهدها، وفي نفس الوقت قمنا بوضع عدة نقاط ضمن الأجندة القادمة في مقدمتها التكوين، برنامج الفرق الوطنية لكل الأصناف، المواهب الشابة وعدة أمور بهدف تطوير التنس في الجزائر».
كما تطرّق المسؤول المباشر عن التنس في الجزائر إلى البرنامج القادم، والذي سيكون ثريا في قوله: «البرنامج القادم سيكون ثريا بحول الله حتى نتمكن من المواصلة في تحقيق النتائج الإيجابية، والبداية ستكون شهر جانفي القادم، حيث سنقوم بتنظيم بطولة شمال أفريقيا بميادين باش جراح بالعاصمة والتي تُعد جد مهمة لأنها محطة تأهيلية للبطولة الأفريقية، ما يعني أنّنا سنركّز كثيرا حتى يكون رياضيّينا في الموعد لحصد النقاط الكافية».

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18125

العدد18125

السبت 14 ديسمبر 2019
العدد18124

العدد18124

الجمعة 13 ديسمبر 2019
العدد18123

العدد18123

الجمعة 13 ديسمبر 2019
العدد18122

العدد18122

الخميس 12 ديسمبر 2019