كؤوس إفريقيا للأندية

الوفاق والشباب يكتفيان بتقدم ضئيل في انتظار مرحلة العـودة

حامد حمور

سجل ممثلا الكرة الجزائرية في المنافسات القارية، وفاق سطيف وشباب قسنطينة نتيجة مماثلة في لقائي الذهاب من رابطة الأبطال الإفريقية و كأس الكاف على التوالي .. حيث اكتفيا بهدف وحيد أمام كل من قطن سبور الكاميروني واسيك ميموزا الايفواري .. الأمر الذي يعني أن مهمتهما ستكون صعبة للغاية في العودة الأسبوع القادم .

فالوفاق السطايفي المتعود على هذه المنافسة خرج فائزا ولو بصعوبة بفضل هدف للاعب بلعميري، الذي يكون بمثابة دفع معنوي كبير لـ» الكحلة « التي مرت بفترة صعبة في البطولة الوطنية كونها ضيعت العديد من النقاط التي استفاد منها الرائد اتحاد العاصمة الذي يسير صوبا نحو اللقب، وبالتالي فإن الوفاق يكون قد ضيع اللقب الذي فاز به مرتين على التوالي .
ويبقى بذلك مركزا على رابطة الابطال الافريقية التي يسعى فيها للذهاب بعيدا، خاصة بالتمركز للمشاركة في دور المجموعات خلال الصيف القادم .. وذلك يمر عبر الحفاظ على التقدم الذي كسبه زملاء زيتي في سطيف باستخدام الخبرة التي يتمتع بها الفريق .. ولو أن المنافس إسمه قطن سبور الذي من جهته تعود على لعب الأدوار الأولى في المنافسة.
المهم أن الوفاق عليه تحضير مواجهة العودة بكثير من التركيز، مستفيدا من توقف البطولة كون نهاية الأسبوع القادم ستخصص للدور نصف النهائي لكأس الجمهورية .
ومن جهته فريق شباب قسنطينة الذي لم يتمكن من تحقيق نتيجة كبيرة، لكنه بالمقابل فاز بالمواجهة الأولى التي قد تفتح له أبواب التأهل، بالرغم من أن المنافس اسيك ميموزا لأبيجان يمتاز بمدرسته العريقة التي كثيرا ما قدمت المواهب البارزة لأكبر الفرق الأوروبية .
وسيعتمد فريق « السي أس سي « على خبرة بعض عناصره التي بإمكانها صنع الفارق، على غرار بزاز وبولمدايس وكذا الحارس سي محمد سيدريك، لا سيما وأن مباراة العودة ستجري بعد أيام فقط من المواجهة الأولى .

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18263

العدد18263

الأربعاء 27 ماي 2020
العدد18262

العدد18262

الثلاثاء 26 ماي 2020
العدد18261

العدد18261

الإثنين 25 ماي 2020
العدد18260

العدد18260

الجمعة 22 ماي 2020