بعدما أقدمت عليه عدة فرق عبر العالم

ش.بلوزداد و»العميد» يقرران تخفيض رواتب العمال

محمد فوزي بقاص

قررت بعض الأندية الجزائرية السير على خطى الأندية العالمية الكبرى التي قررت تخفيض رواتب لاعبيها بنسبة 25 بالمائة أو أكثر بسبب توقف بطولاتها نظرا لانتشار فيروس كورونا (كوفيد _19) بشكل رهيب، وهو ما جعل الكثير من الأندية الجزائرية تتحرك في هذا الاتجاه، خصوصا بعدما بات شبه مؤكد صعوبة عودة النشاطات الرياضية بتاريخ الخامس أفريل المقبل، حيث ينتظر الجميع قرار الرابطة الوطنية لكرة القدم بتأجيل استئناف البطولة على الأقل إلى نهاية الشهر المقبل، أي مع حلول شهر رمضان المعظم.

أعلن مجلس إدارة شباب بلوزداد تخفيض رواتب اللاعبين والجهازين الفني والطبي، حتى لا تعاني الإدارة من التداعيات المالية السلبية بعد نهاية الكابوس التي تعيشه الجزائر في الأسابيع الأخيرة بعد انتشار جائحة فيروس كورونا (كوفيد _ 19)، وكشفت مصادر «الشعب» من داخل بيت بلوزداد أن مجلس إدارة الفريق طرحت على كل عمال النادي البلوزدادي هذه الفكرة التي لحد الآن لم تلقى إجماعا وسط اللاعبين، ليأتي تصريح المدير الرياضي توفيق قريشي ليؤكد عزم مجلس الإدارة المجتمع السبت الماضي على ضرورة تخفيض كل الرواتب، بعدما قال بالحرف الواحد «لا أجر بدون عمل ».
في ذات السياق، كشف ذات المصدر أن إدارة الفريق ستبلغ كل عمالها عن نسبة تقليص الأجرة أو عن إحالة الجميع إلى البطالة التقنية إلى غاية تجاوز هذه الوضعية الحرجة، في خطوة قد تؤثر على معنويات اللاعبين في هذا الظرف الحساس، قبل العودة إلى أجواء العمل والتدريبات الجماعية لمباشرة البطولة الوطنية، خصوصا أن فريق شباب بلوزداد يهدف إلى إنهاء الموسم على قمة الهرم والتتويج بلقب البطولة الوطنية السابع في تاريخ الفريق الذي انتظره عشاق اللونين الأحمر والأبيض طيلة 19 سنة كاملة.
نادي مولودية الجزائر هو الآخر قرر عن طريق مجلس إدارته، تقليص رواتب كل عمال الفريق بنسبة 25 بالمائة عن شهر أفريل الداخل، وهو القرار الذي سيتم الفصل فيه بالتدقيق خلال الاجتماع المرتقب اليوم بمقر الفريق، يأتي هذا بعدما كان المسؤول الأول على العميد عبد الناصر ألماس قد ضخ أجرة شهر واحد في أرصدة اللاعبين والأطقم الفنية والطبية يوم الخميس الماضي، ليؤكد أنه عند وعده رغم الظرف العصيب الذي تمر به البلاد هذه الأيام لكي لا يقال بأنه مثل المسؤولين السابقين الذين أكدوا بأنهم يمتهنون حرفة الوعود الكاذبة، وهو الأمر الذي من شأنه أن يحث اللاعبين على التركيز أكثر في التدريبات الفردية، ومواصلة العمل بجدية للحفاظ على لياقتهم البدنية، ومنه العودة بمعنويات جيدة إلى التدريبات الجماعية لمحاولة العودة إلى صدارة المحترف الأول، خصوصا أن الفريق تفصله ثلاث نقاط عن الرائد شباب بلوزداد بناقص مباراة متأخرة ضد نادي بارادو عن الجولة 17 من المحترف الأول.
من جهة أخرى، بالإضافة إلى ضخ أجرة شهرية والتفكير في تقليص أجور عمال مولودية الجزائر خلال شهر أفريل، فإن إدارة العميد قررت الإسراع في غلق ملف المستحقات العالقة للاعبين من أجور شهرية ومنح قبل العودة إلى التدريبات الجماعية، وهو ما من شأنه أن يصنع بعض التوازن ويكون حافزا للاعبين الذين كان يدين غالبيتهم بخمس أشهر وأكثر.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18266

العدد18266

الأحد 31 ماي 2020
العدد18265

العدد18265

السبت 30 ماي 2020
العدد18264

العدد18264

الجمعة 29 ماي 2020
العدد18263

العدد18263

الأربعاء 27 ماي 2020