أعرب عن سعادته بتلقي دعوة بلماضي

كريم عريبي: أحلم بالتألق مع «الخضر» مستقبلا

محمد فوزي بقاص

كشف هداف النجم الساحلي التونسي كريم عريبي في حديث عبر موقع التواصل الاجتماعي الانستغرام لـ»الشعب» أن سعادته كانت كبيرة بتلقيه الدعوة لحضور تربص الخضر شهر مارس المنصرم، موضحا بأنه منذ أن شاهد الندوة الصحفية للمدرب جمال بلماضي التي أكد فيها بأن أي لاعب يحمل الجنسية الجزائرية في أي بطولة كانت يمكنه تقديم الإضافة سيستدعيه للمنتخب، جعله يضاعف مجهوداته أكبر من أجل إقناعه بحمل قميص المنتخب الوطني بعدما كان ذلك أمرا شبيه بالحلم مع المدربين الذين سبقوه في المنتخب.
هداف النجم الساحلي التونسي أوضح بأن المنتخب الوطني حق مشروع لكل لاعب يحمل الجنسية الجزائرية، وقال « الآن الجزائر تملك مدربا كبيرا يعرف عمله أحق المعرفة، أعاد الاعتبار للاعب المحلي ولكثير من اللاعبين الذين كانوا مهمشين مع ناخبين سابقين، على غرار المدافع جمال بلعمري الذي أنهى كأس أمم إفريقيا 2019 بالنسبة لي كأفضل مدافع محوري، الآن نعي بأن اللاعب الذي يكون في أفضل أحواله سيتلقى دعوة من الناخب الوطني وهذا ما سأعمل عليه مستقبلا، سأواصل العمل من أجل تلقي استدعاء جديد»، وأضاف «سعيد جدا باستدعاء بلماضي وحلمي التألق مع المنتخب الوطني مستقبلا».
ابن مدينة أولاد موسى كشف بأن البطولة التونسية قوية جدا كون لاعبيها محترفون للغاية وهدف الجميع الاحتراف نحوأوروبا أوإلى أندية عربية كبيرة، وتحدث قائلا « جل اللاعبين في البطولة التونسية يعملون كثيرا على الجانب البدني والتكتيكي وهوما جعل أمر تأقلمي في فريق النجم الساحلي التونسي في البداية صعبا جدا، لكن مع الوقت تمكنت من فرض نفسي بالعمل المكثف الذي قمت به، وهوما جعلني أتألق نهاية الموسم الماضي وهذا الموسم مع النجم محليا وقاريا».

جمهور النجم الساحلي من ذهب
هداف شباب باتنة الأسبق أكد في حواره معنا أنه استهدف هذا الموسم منافسة رابطة الأبطال الإفريقية من أجل التأقلم، كونه يعرف بأنها منافسة يتابعها كل عشاق الساحرة المستديرة من داخل القارة السمراء وخارجها، وقال «كنت أريد أن أبرز في رابطة الأبطال وهوما حدث في التصفيات أين دخلنا بقوة وتمكنا من العبور إلى دور المجموعات، والحمد لله تمكنت من تسجيل 11 هدفا وأتصدر قائمة هدافي رابطة الأبطال لحد الآن»، وقال أيضا «لولعبنا في ملعبنا لكنا بلغنا نهائي رابطة الأبطال لأننا نملك جمهور من ذهب والآن الملعب يتم إعادة تأهيله، لكن لحد الآن مشواري رائع مع النجم أين تمكنت من إنهاء الموسم الماضي مع فريقي في المركز الثاني في البطولة التونسية، كما بلغنا نهائي كأس تونس ونصف نهائي كأس الكاف ونهائي كأس العرب وكل هذا جاء بجمهورنا الذي يرهب المنافسين، وهذا الموسم عانينا من تغيير الملعب والاستقبال في العاصمة تونس، وهذا ما حد من خطورتنا».

كأس العرب الأغلى في مسيرتي
وعن تنشيطه نهائي كأس العرب والتتويج به، أوضح عريبي بأنه أفضل لقب في مسيرته الكروية كونه خاض مع النجم مباريات مع كبار الأندية العربية، وقال بهذا الشأن «منافسة كأس العرب قوية جدا وليس من السهل الفوز بها كما يتوقعه البعض، الموسم الماضي أقصينا الوداد والرجاء ( المغرب ) وبعدها المريخ السوداني وفي النهائي قابلنا الهلال السعودي الذي فاز بكأس رابطة الأبطال الآسيوية بعدها»، وواصل حديثه قائلا «لعبنا ضد لاعبين أقوياء خاصة في النهائي واجهنا نجوم عالميين على غرار غوميز وجوفينكووغيرهم، لكن أشهد بأن المدرب روجي لومار صنع الفارق حيث دخلنا اللقاء من دون أي ضغط وتمكنا من السيطرة على أطوار المباراة، رغم أننا على الورق كنا الأضعف والجميع رشح الهلال لنيل اللقب».
هذا وأكد مهاجم دفاع تاجنانت الأسبق أنه مرتاح في النجم الساحلي التونسي وأنه بقي في عقده 3 سنوات كاملة، ويمكن أن يجدد عقده بعد نهايته، موضحا بأنه لن ينسى فضل النجم ومسؤوليه عليه بعدما ساهموا بشكل كبير في إعادة الثقة إليه وساندوني في الأوقات الصعبة، كاشفا بأنه يحمل ألوان فريق كبير جدا مر عليه عدة لاعبين جزائريين على غرار دزيري وبونجاح الذي يعتبر معشوق جماهير النجم ومدينة سوسة بأكملها، وأكد بأنه سيعمل من أجل البصم على مروره على نادي النجم الساحلي وأنه يعرف المسؤولية الثقيلة الملقاة على عاتقه.
وعن موضوع الاحتراف قال عريبي بأن الانتقال إلى أوروبا حلم كل لاعب كرة قدم طموح، موضحا بأن هناك عدة لاعبين جزائريين قدموا من الأقسام الدنيا ولعبوا في كبرى الأندية الأوروبية على غرار إسلام سليماني وهلال سوداني، موضحا بأنه سيواصل العمل من أجل بلوغ القمة التي لا تعتبر أمرا مستحيلا بالنسبة له.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18265

العدد18265

السبت 30 ماي 2020
العدد18264

العدد18264

الجمعة 29 ماي 2020
العدد18263

العدد18263

الأربعاء 27 ماي 2020
العدد18262

العدد18262

الثلاثاء 26 ماي 2020