في ظـل مشـروع رياضـي طموح

نـادي فيورنتينــا يسعى لضـم غـــولام

محمد فوزي بقاص

 

 

 

كشفت صحيفة «لنازيون» الإيطالية أن إدارة نادي فيورنتينا تسابق الزمن من أجل ضمان خدمات الدولي الجزائري الظهير الأيسر فوزي غولام خلال الميركاتو الصيفي المقبل، تحسبا لبداية الموسم الكروي (2020 – 2021) الذي يطمح فيه مسيرو «الفيولا» إلى الاقتراب من تجسيد مشروعهم الرياضي بالعمل على إعادة أمجاد الفريق الضائعة في السنوات القليلة الأخيرة.
يجهز نادي فيورنتينا الإيطالي نفسه من أجل الدخول في مفاوضات مع نظيرتها من نابولي، من أجل محاولة حسم ورقة انتقال الدولي الجزائري فوزي غولام تحسبا لإعادة هيكلة البيت، خصوصا في الخط الدفاعي الذي سيعرف تدعيمات بالجملة خلال الميركاتو الصيفي المقبل ليصبح أكثر قوة تحسبا للموسم الكروي الجديد.
هذا وكان خريج مدرسة نادي سانت إتيان الفرنسي قد صرح الأسبوع الماضي أنه يود البقاء في نادي عاصمة الجنوب الإيطالي نابولي موسما إضافيا وذلك إلى غاية نهاية عقده، لكن يبدو أن إدارة فريقه تبحث عن طريقة مثلى من أجل التخلص من الظهير الأيسر الجزائري نهائيا خلال الميركاتو الصيفي، خصوصا أنه بات يثقل كاهل خزينة الفريق هو الذي تعرض لإصابة في ركبته اليمنى شهر نوفمبر 2017، وعاد منها 5 أشهر بعد ذلك إلى التدريبات، وبعد رجوعه إلى التدريبات في أول مباراة رسمية تعرض لإصابة جديدة في الرباط الصليبي أبعدته عن الميادين إلى غاية ديسمبر من سنة 2018، وهو ما جعله يفقد منصبه كأساسي ويقبع منذ ذلك الوقت على دكة البدلاء.
رفض الدولي الجزائري الرحيل عن البارتونوبي الموسم المقبل، لم يمنع إدارة فريقه من البحث عن البدائل له، حيث أكد كاتب مقال صحيفة «لنازيون» الإيطالية أن مسؤولي نابولي دخلوا في مفاوضات مع الظهير الأيسر لنادي تشيلسي الإيطالي إيمارسون بالمييرا ولاعب أولمبياكوس اليوناني كوستاس تسيميكاس، ما يؤكد بأن إدارة الغلي أزوري لن تحتفظ بـ غولام لموسم إضافي.
من جهة أخرى، فإن إدارة فيورنتينا كانت في وقت سابق قد دخلت في مفاوضات جد متقدمة من أجل التعاقد مع بطل إفريقيا محمد فارس خلال الميركاتو الصيفي المقبل، وكانت توحي كل المؤشرات والتقارير الصحفية في إيطاليا إلى أن الظهير الأيسر لنادي سبال سيكون أول صفقات الفيولا خلال الميركاتو الصيفي، وهو ما فتح باب التأويلات لفشل الصفقة بعد اتصال ذات الإدارة بمواطنه فوزي غولام، إلا في حالة ما إذا كانت إدارة الفيورنتينا تبحث عن تدعيم جهتها اليسرى باللاعبين، وهو الأمر الذي سيكون في صالح المنتخب الوطني والناخب جمال بلماضي بما أنه سيضمن خدمات لاعب تنافسي واحد على الأقل في الكالتشيو الإيطالي، ما سيساعده على استدعاء الأفضل دائما خصوصا في حالة ما إذا قرر المسؤول الأول على رأس العارضة الفنية ل «الخضر» الصفح عن غولام الذي كان في وقت سابق قد رفض اللعب للمنتخب بحجة أنه لا يشعر نفسه جاهزا من أجل تقمص الألوان الوطنية من جديد بعد عودته من الإصابة، حيث فضل في ذلك الوقت البقاء مع فريقه في الصائفة الماضية من أجل العمل وضمان عودة قوية خلال الموسم الجاري، وهو الأمر الذي لم يحدث مع نابولي وفوت غولام على نفسه فرصة التتويج بكأس أمم إفريقيا مع « الخضر « بأرض الكنانة.

 

 

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18297

العدد18297

الإثنين 06 جويلية 2020
العدد18296

العدد18296

الأحد 05 جويلية 2020
العدد18295

العدد18295

السبت 04 جويلية 2020
العدد18294

العدد18294

الجمعة 03 جويلية 2020