إدارة اتحاد العاصمة اعتبرته الخيار الأمثل

بازداريفيتش على بعد خطوات من تدريب الفريق

عمار حميسي

مازالت إدارة اتحاد العاصمة تبحث عن المدرب المناسب لتولي مسؤولية تدريب الفريق خلال الموسم المقبل حيث أكدت مصادر من داخل الفريق ل»الشعب» أن البوسني ميشا بازداريفيتش أبرز مرشح لتولي المسؤولية .
ربطت إدارة اتحاد العاصمة اتصالاتها مع المدرب البوسني بازداريفيتش من أجل تولي المسؤولية خلال الموسم المقبل بالنظر إلى إعجابها الكبير بإمكانياته الفنية والتقنية وقدرته الكبيرة على التحكم في المجموعة.
ورغم أن المدرب الحالي حقق نتائج ممتازة إلا أن الإدارة الحالية يبدو أنها لا تثق في المدرب الحالي وتطمح للتعاقد مع مدرب آخر يمنح قوة أكبر للتشكيلة خلال المواعيد المقبلة وهو الأمر الذي يبدو أنها اقتربت من تحقيقه.
ووصلت المفاوضات بين الطرفين حسب بعض المصادر إلى أشواط متقدمة بحكم أن المدرب البوسني أعجب كثيرا بالمشروع الذي تنوي إدارة الفريق تطبيقه خلال الفترة المقبلة.
وسبق للمدرب البوسني أن أشرف على الكثير من الأندية والمنتخبات حيث كان آخر منتخب أشرف على تدريبه هو منتخب البوسنة والهرسك الذي حقق معه نتائج مميزة طيلة أربع سنوات من العمل المتواصل.
كما أشرف البوسني على الكثير من الأندية الفرنسية وخاض تجارب في بعض البلدان العربية على غرار قطر والإمارات وحقق خلالها نتائج ممتازة لكنه الآن بدون عمل، حيث كان فريق اف سي باريس آخر فريق عمل معه.
ووعدت إدارة الفريق المدرب البوسني بتوفير كل الإمكانيات اللازمة من أجل النجاح في عمله خاصة فيما يتعلق بإعادة الفريق إلى منصات التتويج وهو الأمر الذي سيكون على عاتق المدرب تحقيقه خلال الفترة المقبلة.
واشترط المدرب أثناء المفاوضات على ضرورة التعاقد مع بعض اللاعبين لتعزيز قوة الفريق على مستوى كل الخطوط، بحكم أنه تابع الكثير من مباريات الفريق وكون فكرة تسمح له بالحكم على مستوى الكثير من العناصر في التشكيلة.
عنتر يحي متحمس للعمل معه
كانت فكرة جلب تقني أوروبي من الشروط التي وضعها المسؤول الأول على الفريق عنتر يحي قبل قبوله العرض وهو الأمر الذي وافقت عليه الإدارة التي وعدت صاحب التأهل لكأس العالم بالموافقة على شروطه.
وتكلم عنتر يحي مع مسؤولي الفريق حول التقني البوسني وأقنعهم بوجهة نظره خاصة أنه مقتنع بقدراته الفنية وحتى النفسية بخصوص تسيير المجموعة في الظروف الصعبة التي تمر بها.
وينتظر عنتر يحي إلى غاية رفع الحجر الصحي من أجل الحضور إلى الجزائر وإنهاء إجراءات التعاقد مع المدرب البوسني الذي ينتظر هو الآخر هذه الفرصة من أجل بداية العمل مع فريقه الاتحاد.
كما أن أنصار الفريق ينتظرون بفارغ الصبر التعرف على هوية المدرب المقبل حيث ينتظر الكشف عنه في الأيام المقبلة.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18299

العدد18299

الأربعاء 08 جويلية 2020
العدد18298

العدد18298

الثلاثاء 07 جويلية 2020
العدد18297

العدد18297

الإثنين 06 جويلية 2020
العدد18296

العدد18296

الأحد 05 جويلية 2020