يزيد بن علاوة ( رئيس إتحادية التايكواندو):

« إنهاء الموسم .. القرار الأنسب»

حاورته: نبيلة بوقرين

أكد رئيس الإتحادية الجزائرية للتايكواندو، يزيد بن علاوة، في حوار خاص لجريدة «الشعب» على إستحالة إستكمال ما تبقى من المنافسة ضمن البطولة الوطنية، يأتي ذلك بالنظر للتعداد الذي تعرفه هذه الرياضة بحكم المشاركة الكبيرة للرياضيين في هذا الإختصاص والذي يقارب 500 رياضي ما يُعقّد من مهمة تطبيق البروتوكول الصّحي المفروض من طرف وزارة الشباب والرياضة وبالتالي اضطروا إلى إنهاء الموسم الرياضي الحالي بصفة رسمية.

«الشعب»: ما هي آخر القرارات التي تتعلق بالبطولة الوطنية؟
«يزيد بن علاوة»: القرار المتعلق بإنهاء الموسم الرياضي دون إستكماله بالنظر لإستحالة ذلك، جاء بعد الإجتماع الذي جمعنا في الساعات الماضية مع أعضاء المكتب التنفيذي وبالتشاور مع كل الفرق والرابطات، لأن فترة الحجر الصحي طالت، وبالرغم من أننا في البداية وضعنا رزنامة خاصة لمواصلة البطولة الوطنية في حال تم رفع الحجر بعد رمضان، لكن بما أننا في شهر جويلية والأمور لم تتغير أصبح الآن من المستحيل أن نواصل المنافسة، لأن الوقت غير كاف.
   ومن جهة أخرى، فإن البروتوكول الصّحي يفرض علينا اتخاذ كل إجراءات الوقاية المنصوص عليها من طرف السلطات العليا للبلاد المتمثلة في التعقيم والكمامات، وكذا إحترام مسافة التباعد بين الرياضيين داخل القاعة، وهذا أمر لا نستطيع تجسيده بحكم التعداد الكبير للمشاركين في كل الفئات العمرية قد يصل إلى 500 رياضي، إضافة للمدربين، الحكام، الأولياء وكذا عدم توفر النقل في هذه الفترة وإجراءات المبيت، ولهذا فإن القرار الأنسب يكمن في إنهاء الموسم، لأسباب وقائية.
 ماذا عن برنامج الموسم الرياضي القادم؟
 هناك نقطة أخرى يجب التطرق لها، لأن وزارة الشباب والرياضة حدّدت موعد الإنتخابات المتعلقة بالأندية والرابطات في شهر سبتمبر القادم ما يعني أن الجميع سيكون مشغولا، هذا الجانب إضافة لامتحانات البكالوريا، أما فيما يتعلق بالبرنامج الخاص بالموسم الرياضي القادم سنحدده خلال الاجتماع التقني الذي سيكون، في بداية شهر سبتمبر، حيث سنضع كل النقاط المتعلقة بالمنافسة، انطلاقا من التصفيات الولائية ثم الجهوية وصولا إلى المستوى الوطني، ولهذا فإن السنة الرياضية 2020/ 2021 ستكون في جانفي، وفي نفس الوقت فإننا لن نتوقف عن العمل بل سنواصل في نشاطنا من خلال تشجيع الرياضيين على العمل والتدرب إلى غاية إعادة فتح المنشآت الرياضية من جديد حتى لا يتراجع المستوى، ومهمة التدارك لن تكون صعبة بما أن رياضة التايكواندو تعتمد على المهارات الفردية والفنية بدرجة أكبر هذه هي كل الأمور المتعلقة بالمنافسة الوطنية سواء بالنسبة للفترة الحالية أو في المستقبل، لأننا نعيش ظرف إستثنائي ويجب أن تكون حلول إستثنائية وفي الأخير تبقى سلامة الرياضيين أولى من كل شيء.
كيف تقيم مستوى البطولة الوطنية الافتراضية التي إختتمت مؤخرا؟
 البطولة الوطنية الافتراضية التي اختتمت يوم 29 جوان الفارط، كانت ناجحة من كل الجوانب حيث سمحت لنا بإبقاء الرياضيين في جو المنافسة والتحضيرات لكي لا يتوقفوا عن التدريبات، بما أنهم في مرحلة الحجر المنزلي، والدليل الطلبات التي وصلتنا من ليبيا، تونس، المغرب من أجل المشاركة معنا وستكون بطولة مغاربية يشارك فيها 8 عناصر، الأوائل من البطولة الوطنية الإفتراضية، لأنهم أُعجبوا بالفكرة وأرادوا الإقتداء بنا وسيشاركون في هذه الدورة، والأكثر من ذلك تحدثنا مع رئيس الإتحاد الأفريقي ونائب رئيس الإتحاد الدولي لرياضة التايكواندو المصري أحمد الفولي، الذي عبر عن إعجابه الكبير بالعملية التي قمنا بها لأكثر من شهر، كما نواصل في الندوات والمحاضرات عن طريق تقنية الفيديو والتي يشارك فيها عدد كبير من الخبراء والأساتذة من كل الدول العربية.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18324

العدد18324

السبت 08 أوث 2020
العدد18323

العدد18323

الجمعة 07 أوث 2020
العدد18322

العدد18322

الأربعاء 05 أوث 2020
العدد18321

العدد18321

الثلاثاء 04 أوث 2020