مازال يلازم دكّة البدلاء

وضعية بن العمري تزداد تعقيدا في ليون

 لا يزال جمال بن العمري، مدافع منتخب الجزائر، يعاني الأمرين في صفوف فريقه الفرنسي الجديد ليون، بسبب ابتعاده عن المشاركة.
بن العمري انتقل إلى ليون خلال فترة الانتقالات الصيفية الماضية قادما من الشباب السعودي، بعد توقيع مخالصة مالية معه، ولكنه فشل في حجز مقعد أساسي بالتشكيل حتى الوقت الراهن.
يواجه بن العمري منافسة قوية من قبل البرازيلي مارسيلو، ظهير ليون، الذي يقدم مستويات مميزة للغاية في خط الدفاع على مدار الفترات الأخيرة.
آخر تلك المباريات كانت تلك التي حقق فيها ليون فوزا صعبا على مضيفه آنجيه بنتيجة 1-0، مساء الأحد، في الجولة 11 من منافسات الدوري الفرنسي.
وقدّم المدافع البرازيلي مستويات قوية خلال المباراة، نالت إعجاب صحيفة «ليكيب» الفرنسية، التي ضمته إلى التشكيلة المثالية للجولة 11 من «الليغ آ».
الصحيفة الفرنسية أكدت أن مستويات مارسيلو تؤهله للبقاء كعنصر أساسي في تشكيلة ليون خلال الفترة المقبلة، على حساب بن العمري.
وسيكون على المدافع الجزائري السعي للحصول على فرصة خلال الفترة المقبلة، للعودة إلى التشكيلة الأساسية، رغم أن ذلك يبدو صعبا في ظل عدم وجود مداورة، بسبب عدم مشاركة الفريق في أي من المسابقات الأوروبية خلال الموسم الحالي.
يُذكر أن بن العمري شارك لأول مرة مع ليون في التعادل مع ليل 1-1، يوم 1 نوفمبر الجاري، في الجولة التاسعة من الدوري الفرنسي، وشارك منذ ذلك الحين في 40 دقيقة فقط، لم ينجح خلالها في تسجيل أو صناعة أي أهداف.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 18459

العدد 18459

الأحد 17 جانفي 2021
العدد 18458

العدد 18458

السبت 16 جانفي 2021
العدد 18457

العدد 18457

الجمعة 15 جانفي 2021
العدد 18456

العدد 18456

الأربعاء 13 جانفي 2021