شباب بلوزداد

انتخاب رئيس جديد للنادي الهاوي في ١٨ نوفمبر

عمار حميسي

حسم مجلس إدارة فريق شباب بلوزداد، تاريخ انعقاد الجمعية العامة الانتخابية من أجل انتخاب رئيس جديد للنادي الهاوي للفريق، خلفا للرئيس المنتهية عهدته ـ محمد بلعيد ـ

حيث سيتم عقدها في ١٨ من الشهر الجاري، على أمل انتخاب رئيس جديد .. ولا يتم تأجيلها كما حدث في المرات السابقة وبدأت اللجنة المكلفة بالترشيحات باستقبال ملفات المترشحين ويأمل أنصار الشباب أن تمر هذه الجمعية العامة بسلام على الفريق خاصة أن النادي الهاوي لديه أغلبية أسهم الشركة الرياضية وبالتالي فمستقبل الفريق مرتبط بشكل كبير بما ستسفر عنه الانتخابات الخاصة بالنادي الهاوي.
  قانة باق مؤقتا

من جهة أخرى، ونظرا للفراغ الذي سيتركه في حال رحيله خاصة فيما يتعلق بالأمور الإدارية قرر رئيس الفريق عزالدين قانة البقاء مؤقتا على رأس الشباب والتراجع عن الاستقالة التي تقدم بها مؤخرا إلى غاية إجراء انتخابات رئاسة النادي الهاوي في ١٨ نوفمبر بعدها يستطيع قانة تقديم استقالته الكتابية إلى الرئيس الجديد للنادي الهاوي ليتم بعد ذلك تعيين رئيس جديد ولو أن السبب الآخر الذي دفع قانة إلى التراجع عن استقالته هي رغبته في استرجاع الأموال التي قال انه صرفها على الفريق والمقدرة بحوالي ٢٠ مليار خاصة انه علم باهتمام شركة ألمانية كبيرة في صناعة السيارات من أجل الاستثمار في الفريق من خلال شراء غالبية الأسهم.
 
بوعلي أمضى سرا

وفيما يخص الجهاز الفني للفريق  ورغم أنه أكد في أكثر من مناسبة انه لم يمض على عقده لتدريب شباب بلوزداد إلا أن مصادر من داخل الفريق أكدت أن بوعلي أمضى فعلا على عقده لكنه لم يتحصل على أي مقابل لحد الآن نظرا لعدم تواجد سيولة مالية ولا يريد بوعلي مباشرة مهامه الفعلية كمدرب إلا بعد تحصله على تسبيق ثلاثة أشهر..
 كما اشترط ويبقى لحد الآن يعمل كمعاين فقط حيث يحضر بعض التدريبات، لكنه لا يتدخل في عمل المدرب المساعد نقازي.
 
إجراءات ردعية ضد المقصرين

ورغبة منها لإنقاذ ما يمكن إنقاذه وإعادة الفريق للسكة قررت إدارة الفريق اتخاذ إجراءات ردعية ضد اللاعبين المقصرين من خلال معاقبة كل من مكحوت وحميتي وإذا كانت عقوبة مكحوت ردعية بعدما ادعى الإصابة، إلا أن عقوبة حميتي هي تمهيد لإبعاده نهائيا من الفريق بعد التصرف الغير رياضي الذي قام به في غرف حفظ الملابس بعد مواجهة وفاق سطيف عندما تشاجر مع المدرب المساعد نقازي الذي سلم إدارة الفريق قائمة تضم أسماء بعض اللاعبين الذين لم يقدموا لحد الآن المستوى المطلوب منهم ووصفهم نقازي بأنهم «لا يستحقون حمل ألوان الفريق».

مواجهة نوفال ستيل في ١٩ نوفمبر
كما أكدت مصادر خاصة لـ«الشعب» أن فريق شباب بلوزداد قد اعتبر خاسرا في مباراة الذهاب للكأس العربية بثلاثة أهداف لصفر أمام فريق نوفال ستيل دوسيما من جزر القمر بعد رفض الفريق السفر بحجة ارتفاع تكاليف السفر والإقامة وتم تحديد تاريخ ١٩ نوفمبر موعدا لإجراء مباراة العودة في انتظار حصول الاتحاد العربي على الموافقة النهائية من فريق شباب بلوزداد الذي سيكون مجبرا على الفوز برباعية نظيفة من أجل التأهل للدور المقبل من هذه المنافسة في حال وافق على إجراء المباراة .

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17749

العدد 17749

الثلاثاء 18 سبتمبر 2018
العدد 17748

العدد 17748

الإثنين 17 سبتمبر 2018
العدد 17747

العدد 17747

الأحد 16 سبتمبر 2018
العدد 17746

العدد 17746

السبت 15 سبتمبر 2018