أوتو فيستر (مدرب إتحاد العاصمة) لـ «الشعب»:

إرادة اللاعبين صنعت الفارق .. ولم نتأهل بعد إلى الدور القادم

حاوره : محمد فوزي بقاص

سحق إتحاد العاصمة نادي بيكين السنغالي بخمسة أهداف لواحد في مباراة الدور السادس عشر من رابطة الأبطال الإفريقية لكرة القدم، وبعد نهاية المواجهة اقتربنا من الرجل الأول على رأس العارضة الفنية لفريق إتحاد العاصمة الألماني «أوتو فيستر»، الذي أكد لنا بأن إرادة اللاعبين هي التي صنعت الفارق، في هذا الحوار:
الشعب : تداركتم تأخركم وحققتم فوزا عريضا في لقاء الذهاب ؟
أوتو فيستر: بعد خيبة الأمل الكبيرة التي عانى منها اللاعبون بعد إقصاء الكأس أمام جمعية الشلف ما انجر عنه ضغط كبير خلال الأسبوع الماضي، وهو الذي دفع اللاعبين إلى الرد إيجابيا في هذا اللقاء من أجل التصالح مع الأنصار ورد الاعتبار لأنفسهم، وعكس كل التوقعات سجل علينا هدف مبكر أمام فريق بيكين ضاعف الضغط علينا لكن لحسن الحظ بقى الجميع مركزا لأن إرادتهم في الفوز بنتيجة ثقيلة واستعادة التوازن كانت كبيرة وتمكنا من تعديل النتيجة بسرعة، وهو ما ساعدنا على وضع الكرة واللعب بهجمات سريعة وبكرات خاطفة وبنسوج كروية جميلة أمتعت الجمهور، في لقاء اليوم شاهدنا اللعب الحقيقي الذي أحبه والذي أطبقه مع كل الفرق التي أشرفت عليها.
-  وماذا عن مباراة العودة؟
*  لا أخفي عليك بأن ما شاهدته في التشاد مخيف بعض الشيء، لاعب يسقط في وسط الميدان يمكن أن يعلن الحكم عن ضربة جزاء ضدك، وهو ما يزعجني لذا طلبت من اللاعبين بعدم إهدار الفرص واللعب من أجل الفوز بأكبر نتيجة ممكنة، لأن المباريات هناك صعبة والتدخلات خشنة والحكام لا يؤتمنون، ستكون مباراة صعبة علينا ولم نتأهل بعد، وفي مباراة العودة لدينا مهمة تقتصر على اللعب بطريقتنا ومحاولة التسجيل منذ الدقائق الأولى من اللقاء مثلما فعلناه أمام فولاح بالتشاد، والعمل على عدم ترك المنافس يصل إلى منطقة الخطر وإيقاف هجماته في وسط الميدان، مشكلتنا هو أننا سنلعب دون مهاجم في مباراة العودة بعد إقصاء ناجي بالبطاقة الحمراء في لقاء اليوم وإصابة مانوشو، لكن سنجد الحلول لهذا المشكل وسنبلغ أهدافنا بمواصلة المنافسة في رابطة الأبطال الإفريقية.
-  وما هو هدفكم في هذه المنافسة؟
* عندما أمضيت على عقدي مع إدارة الإتحاد كان ذلك من أجل تطوير مستوى لعب الفريق، وحصد الألقاب التي ينافس عليها النادي، نحن الآن تم إقصائنا من منافسة الكأس، وبقي أمامنا الآن منافستين البطولة ورابطة الأبطال، وسنعمل كل ما في وسعنا الآن من أجل الذهاب إلى دور المجموعات من المنافسة الإفريقية بعدها سنحدد الأهداف.
- قمتم بتغيرات مقارنة بمباراة الكأس؟
* لعبنا في الفترة الأخيرة بمعدل مباراة في كل ثلاثة أيام، لست أدري من المسؤول عن البرمجة لكن لم تخدمنا تماما، لعبنا مباريات البطولة ومباريات متأخرة، ثم تنقلنا إلى التشاد وبعد عودتنا مباشرة تنقلنا إلى وهران، ثم كانت تنتظرنا مباراة الكأس وبعدها لعبنا اليوم رابطة الأبطال وسنلعب الجمعة مباراة محلية، وهناك عدة مباريات هامة قادمة أخرى في الأيام القليلة المقبلة قبل التنقل إلى السنغال في بداية الشهر القادم.
لذا كنت أمام حتمية إراحة بعض الأساسيين وإقحام البدلاء على غرار العرفي وبلجيلالي وبايتاش وناجي، كما أشركت العيفاوي مكان شافعي الذي خرج مصابا، لأنه من الناحية الطبية من الصعب المواصلة على هذا الريتم من المباريات المتتالية والكثيفة التي قد تحرمنا من بعض اللاعبين بسبب الإصابات مثل ما حدث مع مانوشو، لكن مباراة اليوم مرت بسلام، ووفقت في كل اختياراتي وحتى في التغيرات التي قمت بها.
- تواجهون نصر حسين داي الجمعة في البطولة، كيف ترى اللقاء؟
* مباراة صعبة وليست بالسهلة علينا خاصة أن المنافس يلعب من أجل البقاء في المحترف الأول ونحن نبحث عن اللحاق بأصحاب المقدمة الذين يتقدمون علينا بفارق أربعة نقاط فقط، سنحضر لهذه المباراة بجدية كبيرة ابتداء من الغد، قصد الدخول في أجواء المباراة، وسيكون من السهل عليا تحضير اللاعبين لهذا الموعد بعد خماسية رابطة الأبطال التي ستجعلنا نعمل في أكثر راحة من أجل تصحيح الأخطاء ومحاولة تطوير أسلوب لعبنا أكثر للظهور بوجه أفضل في مباراة نصر حسين داي.
- وماذا عن أهدافكم قبل نهاية البطولة بثمانية جولات؟
* هدفنا واضح، إتحاد العاصمة هو بطل الموسم الماضي ونحن أمام حتمية الدفاع عن لقبنا إلى آخر جولة من أجل الحفاظ عليه وجلب لقب جديد في خزائن الفريق خاصة أن الفارق بيننا وبين المتصدرين ليس بالكبير وحسابيا سنلعب 24 نقطة وما يمكنني قوله أن اللقب لم يحسم بعد.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18368

العدد18368

الأربعاء 30 سبتمبر 2020
العدد18367

العدد18367

الثلاثاء 29 سبتمبر 2020
العدد18366

العدد18366

الإثنين 28 سبتمبر 2020
العدد18365

العدد18365

الأحد 27 سبتمبر 2020