تفصله 9 أهداف عن رقم الأسطورة راوول

رونالدو مرشّح ليكون الهداف التاريخي للريال

 أعلنت صحيفة “ماركا” الإسبانية في تقرير لها، أمس الأثنين، أنّ البرتغالي كريستيانو رونالدو، الذي اعتاد دائماً تسجيل أكبر حصيلة من الأهداف مع انطلاق الموسم الجديد، يستعد لتحطيم بعض الأرقام القياسية الجديدة مع الموسم الجديد.
وذكرت “ماركا”، أنّ الموسم المقبل يحمل في طياته دوافع أكبر للاعب البرتغالي ليكون أكثر شوقاً لإحراز العديد من الأهداف، بعد أن وصل إلى الهدف 314 بقميص الفريق الملكي خلال الموسم المنصرم، الذي سجل خلاله 61 هدفاً.
وأشارت إلى أن عدد الأهداف التي أحرزها رونالدو مع ريال مدريد سمحت له بتخطي اللاعب الأسطوري ديستفانو ووضعته في المركز الثاني في ترتيب الهدافين التاريخيين للنادي المدريدي.
ورغم ذلك، لم يشبع هذا الإنجاز تطلعات رونالدو، الذي ينظر إلى المركز الأول في الترتيب الذي يحتله اللاعب السابق للريال راؤول غونزاليز، أشهر من ارتدى القميص رقم 7 في تاريخ النادي برصيد 323 هدف.
واقترب كريستيانو من كتابة اسمه في تاريخ النادي بحروف من ذهب، حيث يفرقه عن هذا الحلم تسعة أهداف فقط وهو الرقم الذي يستطيع تحطيمه خلال ثماني مباريات في الموسم الجديد إذا استمر في تسجيل الأهداف بنفس معدل الموسم الماضي (1.2 هدف في المباراة الواحدة).
وأوضحت الصحيفة، أنه يمكن توقع المباراة التي سيحقق خلالها اللاعب البرتغالي رقمه القياسي الجديد والذي يعد رقماً تاريخياً لكلّ أنصار الريال أيضاً، عن طريق تحليل جدول مباريات الفريق المدريدي في الموسم الجديد وبعد معرفة المنافسين المحتملين في المراحل الأولى لبطولة دوري أبطال أوروبا.
وبتحليل هذه البيانات، فإنّ الرقم القياسي التاريخي المنتظر قد يصبح واقعاً ملموساً في المباراة السابعة للفريق في الموسم الجديد والتي تصادف لقاءه أمام ملقة في الأسبوع السادس لبطولة الدوري المحلي، أو خلال ثامن مبارياته في الموسم في الجولة الثانية من دوري أبطال أوروبا أو ربما في مباراته التاسعة في ديربي مدريد أمام أتلتيكو على ملعب كالديرون.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18293

العدد18293

الأربعاء 01 جويلية 2020
العدد18292

العدد18292

الثلاثاء 30 جوان 2020
العدد18291

العدد18291

الإثنين 29 جوان 2020
العدد18290

العدد18290

الأحد 28 جوان 2020