بوشكريو (مدرب المنتخب الوطني لكـرة اليد) لـ«الشعــب»:

«الحفاظ على اللقب القاري صعب لكنه ليس مستحيلا»

حاورته: نبيلة بوقرين

«هدفنا احتلال مرتبة مؤهلة لبطولة العالم»

«تربص سلوفينيا سيكون حاسما لضبط معالم التشكيلة»

 كشف الناخب الوطني صالح بوشكريو في حوار خص به «الشعب»، أنهم سيضعون النقاط على الحروف خلال تربص سلوفينيا لأنه آخر محطة تحضيرية تسبق الموعد القاري الذي سينطلق في الأيام القادمة ولهذا سيعمل على تصحيح الأخطاء من خلال التركيز على العمل التكتيكي والتقليل من المجهود البدني.
- »الشعب»: ما هي الأمور التي وقفتهم عندها خلال تربص صربيا؟
* »بوشكريو»: ركزنا خلال المعسكر الذي قمنا به في صربيا في الشهر الماضي على الجانبين البدني
والتكتيكي بهدف فرض التناسق في المجموعة لأنها المرة الأولى التي تمكنت من العمل مع كل التعداد بما فيهم المحترفين منذ أن توليت مهمة التدريب بسبب غياب تواريخ دولية ما تعذر على اللاعبين الذين يلعبون خارج الجزائر الالتحاق بنا قبل هذا الموعد.
- ما هي النتيجة التي خرجتم بها من التربص؟
* هذا التربص كان ناجح من كل @@ الجوانب وكان في الوقت المناسب لأنه الثاني لنا خارج الجزائر بعد دورة تونس الودية التي كانت في شهر نوفمبر الفارط، حيث لعبنا أربعة لقاءات سمحت لنا بالوقوف على المستوى الحقيق لكل اللاعبين من أجل تحديد الخطة المقبلة لتصحيح بعض الأمور في المعسكر القادم الذي سيكون بسلوفينيا بين الـ 5 و الـ 16 جانفي الحالي ولتدارك التأخر في انطلاق العمل الخاص بالموعد القاري.
- هل نفهم أنكم تجاوزتم كل النقائص؟
* لم أقل أننا تجاوزنا كل النقائص والعراقيل لأن من المستحيل تعويض الوقت الذي ضاع منا في الفترة الماضية ولكننا حاولنا قدر المستطاع أن نكون جاهزين من كل الجوانب من خلال العمل الجماعي لتغطية كل الثغرات، إضافة إلى التركيز على الناحية البدنية لأن هناك بعض اللاعبين يعانون من نقص المنافسة بسبب عدم لعب مباريات كثيرة، إضافة إلى غياب مواجهات كبيرة لأنه كل المنتخبات الأخرى كانت قد حددت البرنامج التحضيري لها في الصيف ولهذا علينا أن نتقبل الأمر الواقع.
- ما هي الحلول التي أوجدتها بحكم الخبرة التي تملكها؟
* لقد عملت مع المجموعة بشكل عادي في البداية مع العناصر التي تنشط في البطولة الجزائرية فقط بسبب غياب تواريخ دولية التي منعتنا من الاستفادة من خدمات اللاعبين المحترفين في الخارج، ولهذا انتظرت إلى غاية الشهر الماضي أين التحق الجميع بالفريق في تربص صربيا واستغليت المباريات الودية التي لعبناها من أجل فرض التناسق في المجموعة ووقفت على كل الأخطاء لتصحيح في المستقبل حتى لا تتكرر لأن الوقت لا يكفي حيث كان مقراني آخر الملتحقين بنا في الجزائر الأسبوع الحالي بعدما تعافى من الإصابة التي كان يعاني منها على مستوى اليد.
- ما هو الهدف المسطر من موعد سلوفينيا؟
* تربص سلوفينيا سيكون من الـ 5 إلى الـ 16 جانفي الجاري وهو آخر موعد تحضيري بالنسبة لنا قبل التنقل إلى مصر للدخول في أجواء المنافسة الرسمية مثلما سبق لي القول حيث سنستفيد من يوم واحد فقط للراحة بما أننا سنلعب مواجهة الافتتاح ضد البلد المضيف ولهذا سنعمل على تصحيح كل الأمور المتبقية ومن خلال الـ 4 مباريات ودية التي سنلعبها ضد فرق تنشط في القسم الأول حيث سنقلل من العمل البدني ونركز على الجانب التكتيكي والبسيكولوجي بدرجة أكبر حيث سأعين التشكيلة الأساسية بنسبة كبيرة التي ستلعب المواجهات الرسمية في الموعد الإفريقي.
- ما هو الهدف من المنافسة القارية بما أن الجزائر حامل اللقب؟
* صحيح منتخبنا حامل اللقب وهذا سيفرض علينا ضغط لأننا سندخل في حملة الدفاع عن التاج ولكننا واثقين من قدراتنا وسنعمل على الذهاب بعيدا وفقا للإمكانيات الموجودة في الفريق حتى لا تكون هناك أي انعكاسات سلبية من خلال تسيير المنافسة لقاء تلوى الآخر من أجل ضمان التأهل للبطولة العالم بالتواجد في المراكز الثلاث الأولى وبعدها سنفكر في الحفاظ على اللقب لأن المأمورية صعبة و لكنها ليست مستحيلة خاصة أن الموعد مؤهل للألعاب الأولمبية القادمة والجميع يعرف ما ينتظره.
- هل اللاعبين جاهزين كما يجب؟
* نحن عملنا من أجل ضمان أفضل استعداد وتدارك التأخر واللاعبين ساعدوني كثيرا في التدريبات وهم جاهزين وهذا أمر إيجابي خاصة أني أعرف غالبيتهم وهم واعون بالمسؤولية التي تنتظرهم في مصر وكلهم عزم وإرادة لتشريف الجزائر مثلما كان عليه الحال في السابق عندما كانت كرة اليد تتخبط في المشاكل.

 

 

 

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 18421

العدد 18421

الأربعاء 02 ديسمبر 2020
العدد 18420

العدد 18420

الثلاثاء 01 ديسمبر 2020
العدد 18419

العدد 18419

الإثنين 30 نوفمبر 2020
العدد18418

العدد18418

الأحد 29 نوفمبر 2020