شباب بلوزداد - نكانا الزامبي

«أبنــــاء العقيبــة» يسعــون لضمان نتيجــــة مريحــــة قبــل مبـــــاراة العــــودة

محمد فوزي بقاص

يحتضن ملعب 20 أوت بالعناصر، عشية اليوم، مباراة الدور الـ 16  من منافسة كأس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم بين شباب بلوزداد وضيفه العملاق الزامبي نكانا في المواجهة التي يود من خلالها أشبال المدرب المغربي «رشيد الطاوسي» ضمان نصف ورقة التأهل هنا بالجزائر قبل التنقل إلى زامبيا، بعد أسبوع، لإجراء مواجهة العودة ولو أن الأمر لا يبدو سهلا للعاصميين.

يواجه فريق شباب بلوزداد ضيفه نكانا الزامبي بمعنويات منحطة نوعا ما بعد التعادل الأخير في البطولة أمام أولمبي المدية بعقر الديار، تعادل خلف غليانا كبيرا في الشارع الرياضي البلوزدادي، بعد حرمان أنصار العقيبة اللاعبين من استئناف التدريبات السبت الماضي بمركز تدريب نصر حسين داي «بن صيام» بعد اقتحامهم له ما اضطر المدرب المغربي «رشيد الطاوسي» لإلغاء الحصة خصوصا مع اقتراب موعد تدرب الفريق الضيف ناكانا الزامبي في نفس المركز.
 بعد عودة الشباب إلى النقطة الصفر، يود كل اللاعبين والطاقم الفني إعادة الاعتبار للفريق من خلال مباراة الدور الـ 16 من كأس الكاف، رغم أن المواجهة ستجمعهم بالفريق الأكثر تتويجا بزامبيا نكانا صاحب الـ 12 بطولة والـ 6 كؤوس محلية والذي بلغ نهائي كأس الأندية البطلة الإفريقية في مناسبة واحدة في طبعة 1990 وخسرها ضد شبيبة القبائل في زامبيا بضربات الترجيح.
 مما سيزيد من متاعب الطاقم الفني للشباب، الغياب الوشيك للقلب النابض للفريق، ويتعلق الأمر بالظهير الأيمن «أمير بلايلي» الذي يتجه لتضييع المواجهة بسبب معاناته من نفخ في الكاحل بعد تعرضه لتدخل خشن في مباراة الجولة الثانية والعشرين من الرابطة المحترفة الأولى لكرة القدم ضد فريق أولمبي المدية والتي جعلته يغادر أرضية الميدان بعد نحو 20 دقيقة من انطلاق المواجهة الخميس الفارط، ورغم تلقيه العلاج المكثف إلا أنه لا يزال يعاني من آلام حادة مصحوبة بانتفاخ كاحله، وهو ما يوحي لغيابه عن المواجهة خصوصا أنه ضيع تدريبات الفريق ويحضر للملعب بالزي المدني، وهو الأمر الذي يؤرق المدرب المغربي بما أن «بلايلي» لاعب مهم في النهج التكتيكي للشباب ويساعد كثيرا الهجوم بصعوده الدائم للخط الأمامي وتقديمه كرات حاسمة للمهاجمين، كما أنه اللاعب الذي ينفذ الكرات الثابتة للفريق وتعويضه سيكون شبه مستحيل بالنظر إلى غياب المنافسة في منصبه هو الذي يلعب أساسيا كل مواجهات الفريق منذ موسمين ونصف وكسب الكثير من الخبرة.
بالمقابل سيستفيد الطاقم الفني للشباب من عودة المدافع المحوري «سفيان بوشار» وقلب الهجوم «كريم عريبي» اللذان غابا عن اللقاء الفارط أمام الأولمبي بسبب العقوبة المسلطة عليهما من قبل الرابطة بمباراة واحدة، وسيشهد اللقاء أيضا عودة المهاجم الشاب «بشو» الذي شارك الثلاثاء الماضي أساسيا في مباراة المنتخب الأولمبي ضد المنتخب الفلسطيني وهو ما جعل الطاقم الفني للشباب يبعده عن اللقاء بسبب عدم استرجاعه.
من جهة أخرى، سيدير المواجهة ثلاثي تحكيم تونسي وصل أرض الوطن، يوم الأحد الماضي، فيما سيكون محافظ اللقاء من مصر وحل بالجزائر يوم السبت الفارط.
للإشارة، حل نادي نكانا الزامبي بالعاصمة، يوم الجمعة الماضي، بوفد مكون من 27 عضوا، وذلك أربعة أيام كاملة قبل المواجهة للتعود على المناخ هنا بالعاصمة، ولتفادي الإرهاق بسبب الرحلة الجوية الطويلة بين البلدين.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17821

العدد 17821

السبت 15 ديسمبر 2018
العدد 17820

العدد 17820

الجمعة 14 ديسمبر 2018
العدد 17819

العدد 17819

الأربعاء 12 ديسمبر 2018
العدد 17818

العدد 17818

الثلاثاء 11 ديسمبر 2018